أخبار

السودان: مدير المحابرات المصري يلتقي حمدوك والبرهان والخرطوم تؤكد موقها

الخرطوم :التغيير- أجرت القاهرة والخرطوم اليوم مباحثات على مستوى مسؤولي المخابرات والري تتعلق بتطورات سد النهضة الأثيوبي فيما أجرى مدير المخابرات المصري الفريق عباس كامل مباحثات مع رئيسي الوزراء والسيادي السودانيين خلال زيارة قصيرة

وأكد بين مشترك صدر على خلفية زيارة رئيس المخابرات المصري الفريق عباس كامل، ووزير الري محمد عبد العاطي الى الخرطوم ” التمسك بمرجعية مسار واشنطن الخاص بقواعد الملء والتشغيل لسد النهضة وما تم التوافق عليه في هذا المسار وإعلان المبادئ الموقع بين الدول الثلاث في العام 2015″ وكانت اديس أبابا رفضت التوقيع على اتفاق واشنطن وبررت ذلك لمشاكل داخلية بسبب سد النهضة واقتراب الانتخابات العامة. وصعدت القاهرة وأديس أبابا من خطابيهما مما زاد من التوتر بين الطرفين الذين يريدان استقطاب الخرطوم الى مواقفهما، إلا أن الحكومة السودانية شددت أنها صاحبة مصلحة وليست طرفاً محايداً أو قابلاً لاستقطاب أي طرف. وشارك في اللقاء المشترك وزير الري السوداني ياسر عباس، ومدير المخابرات السوداني، الفريق جمال عبد المجيد،  في وقت التقى فيه الوفد المصري رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ورئيس مجلس السيادة الفريق البرهان.

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق