أخبار

حميدتي يتوعد “الايدي الخفية” التي تؤجج الاشتباكات القبيلة

أعلن نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو أن الأيادي الخفية التي تعمل على إستهداف قوات الدعم السريع تعمل على تدمير السودان وتوعد بالكشف عنها قريبا . محذرا من مغبة إثارة الفتن والنعرات القبلية لتحقيق أهداف سياسية

وكشف دقلو في تصريحات صحفية عقب زيارته اليوم لجرحى ومصابي الدعم السريع في أحداث كادوقلي  عن تكوين مجالس تحقيق بشأن هذه الأحداث التي وقعت بمدينة كادقلي بولاية جنوب كردفان وذلك لكشف الحقائق بصورة واضحة.

واطلق مسحلون النار على قوات تتبع الى الدعم السريع اضافة الى مقتل عشرات المواطنين في حوادث اطلاق نار عشوائي يومي الثلاثاء والأربعاء ولاتزال الأوضاع متوترة واعلنت الحكومة حالة الطوارئ لثلاثة ايام في المدينة .

وأعرب حميدتي عن أسفه لوقوع  هذه الحادثة مبينا ان قوات الدعم السريع منذ حدوث التغيير في البلاد ظلت تواجه كثيرا من التحديات وتتعرض لغدر واستهداف مخطط ومرتب تقف وراءه أيادي خفية وأضاف قائلا ” هذه الأيادي لا تدمر الدعم السريع فقط بل تعمل على تدمير السودان لذلك سنقوم بكشفها في القريب العاجل”.

وقال أن هناك مخططاً يستهدف سحب الدعم السريع من الخرطوم عبرإثارة النزاعات وخلق فتن قبلية في الأطراف مشيرا الى المشكلات التي حدثت في كل من تلس بولاية جنوب دارفور وكسلا وكادقلي فضلا عن المشكلات السابقة التي كانت قد حدثت في الجنينة وبورتسودان

وأبان دقلو أن هذا  المخطط يهدف لإنهاك قوات الدعم السريع وسحبها نحو أطراف البلاد المختلفة

ودعا النائب الاول لرئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع المواطنين للاستفادة من التغيير الذي حدث بالبلاد وتعزيز التعايش السلمي وتقوية ممسكات الوحدة الوطنية مؤكدا أن القوات المسلحة والدعم السريع والشرطة وجهاز المخابرات العامة على قلب رجل واحد لصون أمن واستقرار السودان على حد تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى