أخبار

قبل(48) ساعة من 30يونيو: إغلاق الكباري وإخلاء وسط الخرطوم 

الخرطوم (التغيير) –  رفعت القوات الأمنية درجة التأهب استعدادًا لمواكب 30 يونيو، وإستبق الجيش قرار اللجنة الأمنية واغلق كافة الجسور المؤدية للخرطوم ومنع المواطنين من عبور الكباري وعطل الإستثناءات المرورية،كما قام باخلاء وسط العاصمة.
وحسب شهود عيان فان القوات الأمنية سمحت بمرور الأطباء والكوادر الصحية الاخري بعد اشهار الهوية التي تثبت ذلك، فيما منعت موظفين حكوميين ومواطنين من دخول الخرطوم . واكد شهود العيان بأن الإغلاق طال شارع القيادة العامة وكل المداخل المؤدية إليه كما نشرت تعزيزات عسكرية في معظم المنافذ الحيوية.
وكانت لجنة أمن ولاية الخرطوم قد كشفت عن توفر معلومات بشأن مخططات ما اسمتهم – بالمتربصين  والمندسين –  الذين يخططون لاحداث فوضى وتخريب يوم 30 يونيو واعلنت عن قفل الكباري والمعابر دخولا وخروجا والغاء الاستثناءات يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين، وتجميد  إصدار تصاريح  مرور جديدة  لحين اشعار آخر .
فيما اكد مصدر عسكري رفيع لـ”التغيير الالكترونية” أن الخطة الأمنية القاضية بإغلاق الكباري النيلية وإخلاء وسط العاصمة وتعطيل الاستثناءات قد تستمر حتي نهاية الأسبوع الجاري، وأشار إلى ان الإجراءات التي اتخذت لقطع الطريق أمام أي محاولات للاعتصام أو تسيير مواكب في قلب العاصمة الخرطوم في ظل الإجراءات الاحترازية التي تتبناها الدولة للسيطرة على جائحة كورونا.
وفي سياق متصل، طلبت الشرطة إخلاء جميع الفنادق والشقق المفروشة بوسط الخرطوم من النزلاء، مع تفتيش عام بواسطة الأدلة الجنائية والكلاب البوليسية.
   

تعليق واحد

  1. كسير تلج من العسكر قادة العسكر قتلة الهيلمانه الامنية وتخويف الناس بالحاجز الامني ايام المظاهرات اقسم بالله لا مرور ولا اقسام شرطة المواطن دا ماشي زي الخيط المجرمين هم الساسه والعسكر المواطن منظم وبخاف على البلد اكثر من ساسته وقواته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق