أخبار

محتجون يحاصرون مقر قناة طيبة بالخرطوم وينددون بتغطيتها المعادية للثورة

الخرطوم: التغيير

تظاهر العشرات أمام مقر قناة طيبة الفضائية بحي الصحافة جنوبي العاصمة السودانية اليوم الاربعاء احتجاجاً على مساندة القناة  المملوكة للداعية الاسلامي  عبد الحي يوسف للنظام البائد بعد ان استردتها لجنة تفكيك النظام في ديسمبر الماضي.

وقال شاهد، أن عددا من الشبان والنساء توجهوا إلى مقر القناة بالصحافة وهتفوا ضد “عبد الحي يوسف” وطاقم القناة التي تبث على يوتيوب بعد إغلاق مكاتبها.

وذكر  مشارك في الموكب، أن سكان الحي قرروا التصعيد ضد هذه القناة التي تؤيد نظام البشير وتحاول تشويه الحكومة الانتقالية باختلاق أكاذيب وزرع الفتن.

وكان أحد مقدمي البرامج في القناة تحدث أمس خلال بث مباشر لمليونية (30) يونيو بشكل ساخط على المحتجين السلميين دون أن يدري ان القناة تبث حديثه على الهواء مباشرة ثم اعتذر لاحقا، وقال انه “كان يقصد جهات أخرى”.

وأظهرت استطلاعات أجرتها المنصات الاجتماعية أن الإعلامي الذي كال السباب للمتظاهريين السلميين على الهواء مباشرة وقع في خطأ كبير.

ولم يتسن لـ(التغيير الإلكترونية) الحصول على تعليق فوري من العاملين بالقناة الفضائية والتي بثت ندوة سياسية للقيادي في الحزب المحلول أنس عمر قبل شهرين.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق