أخبار

ضياء الدين: الشروع في استيراد (1000) بص لحل أزمة المواصلات المتفاقمة بالعاصمة

الخرطوم (التغيير) –  أعلنت شركة مواصلات ولاية الخرطوم عن تشغيل (200) بص بكل خطوط العاصمة بتعرفة موحدة تبلغ 20 جنيها، واكدت اكتمال عملية تأهيل (100) بص من جملة 250 أخرى تابعة للشركة ستدخل الخدمة خلال المرحلة القادمة، بجانب استيراد (1000) بص بكافة ملحقاتها المطلوبة ضمن خطة الشركة الاستراتيجية، وتوقعت الشركة أن تنقل بصاتها عدد (288 ألف) مواطن في اليوم من المواقف الرئيسية مع مراعاة خدمة الخطوط الأخرى.

وبرأ المدير العام لشركة مواصلات الخرطوم محمد ضياء الدين، شركته من مسئولية تحديد التعريفة المستخدمة حاليا وقال ان الشركة حددت التعريفة بمبلغ 20 جنيها لكل الخطوط محاربة للجشع غير المبرر .

واكد ضياء الدين في مؤتمر صحفي عقده مساء يوم الاحد بمنبر وكالة السودان للانباء، بشأن الخطة التشغيلية الجديدة، ان الوضع القانوني للشركة أنها تتبع للقطاع الخاص تاسست في عام 2010 م تحت قانون الشركات لسنة 1925م واكد حرص الحكومة على ان تتحول الى شركة قطاع عام تتيح للدولة تحمل مسئولياتها  لحل الازمة.

واضاف “كنا حريصين على أن تتحول الشركة الى قطاع عام وبذلنا جهدا مقدارا منذ ديسمبر الماضي ونجحنا مع المساهمين في تحويل كل اسهم المشاركين للشركة باستثناء مساهم واحد من المتوقع تقديم تنازله قريبا”.

وقال ضياء ان الحكومة كانت تمتلك نحو 19% من الاسهم وعزا ذلك لسياسات النظام البائد الذي كان يحرص على ان لانتجاوز مساهمة الحكومة في الشركات نسبة 20% تفاديا لعملية مراجعة الحسابات من قبل المراجع العام.

وقال ان ولاية الخرطوم كانت تمتلك كل أسهم الشركة من العربات والاصول الثابتة حتي مرتبات العاملين، رغم ذلك كانت هنالك شراكات لعدد من المؤسسات والشركات المساهمة في عقد التأسيس وورد اسم بعضها في لجنة ازالة التمكين.

وكشف عن تقدمه بخطة للجنة القومية لحل ازمة المواصلات، تتضمن مستوى استراتيجي اسعافي يشمل تأهيل عدد من البصات، وخطة علي المستوي المتوسط  لاستيراد عدد “1000” بص مع ملحقاتها المطلوبة، ولفت الى اهتمام  رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ومجلس الوزراء عبدالله حمدوك بالقضية لكونها قومية واشار الى وجود  تعاون وتنسيق مع ولاية الخرطوم في هذا الشان.

من جانبه اوضح مدير إدارة الحركة والتشغيل بشركة مواصلات الولاية هشام ابوزيد، ان البصات المذكورة سيتم توزيعها على الخطوط الطويلة البالغ عددها (20) خطاً بمعدل عشرة بصات لكل خط.

وتوقع أن تنقل بصات الشركة (288 الف) مواطن في اليوم من المواقف الرئيسية مع مراعاة خدمة الخطوط الأخرى، واشار الى أن حجم الطلب المتوقع يتراوح ما بين 400 و450 ألف مواطن . 

وذكر ابوزيد في المؤتمر الصحفي أن الخطة التشغيلية الجديدة تستوعب الحراك الكبير للمواطنين في الفترة القادمة بعد إعادة تصميم الخطة لتخدم مراكز المدن والوصول لأبعد المناطق.

واشار الى جهود الشركة في نقل الكوادر الصحية الى (53)مستشفى و(54) مركزا صحيا وترحيل (368) ألف راكب ذهابا وإيابا، وذلك في إطار جهودها للحد من جائحة كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق