أخبار

الاتحاد الأوروبي: العنف في دارفور مقلق ولابد من تقديم الجناة للعدالة

الخرطوم : التغيير

أعربت بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان، عن قلقه البالغ حيال تصاعد العنف المجتمعى في أجزاء عديدة من إقليم دارفور، والذي اودى  خلال الأيام القليلة الماضية بحياة أكثر من ٦٠ شخصًا في غرب دارفور وحدها.

وطالب الاتحاد بضرورة منع جميع أشكال العنف وتقديم الجناة إلى العدالة، واعتبر أن هذه الاحداث تؤكد الحاجة و استمرار الإلتزام بحماية المدنيين في السودان والاستجابة للمطالب المحلية الداعية إلى الأمن والمساءلة والحماية.

وجدد استعداده لدعم الحكومة الانتقالية بقيادة المدنيين في جهودها لتحقيق التطلعات المشروعة للشعب السوداني.

مما تجدر الإشارة اليه أن نسبة كبيرة من التعاون الإنمائي للاتحاد الأوروبي في السودان يركز على المناطق النائية، وخاصة اقليم دارفور ، كوسيلة لتحفيز ودعم جهود السلام.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق