أخبار

والي الخرطوم: سنستخدم القانون ضد الرافضين للديمقراطية  

الخرطوم : التغيير

 

اكتملت اليوم الثلاثاء بمقر أمانة حكومة ولاية الخرطوم، إجراءات التسليم والتسلم بين والي الخرطوم المعيين أيمن خالد، ووالي الخرطوم المكلف يوسف آدم الضي، بحضور أعضاء من اللجنة الأمنية وأمين عام حكومة ولاية الخرطوم.

واوضح الضي، أن خالد من القيادات التي ينتظر منها تقديم نموذج في ادارة شئون ولاية الخرطوم وسط تحديات كبيرة تتطلب خدمة اكثر من (٨) مليون مقيمين بصفة دائمة بالولاية بخلاف القادمين يوميا من الولايات الاخرى.

وأشار  الوالي السابق، إلى أن  ابرز التحديات التي تواجه حكومة الولاية، تراجع ايرادات الولاية المالية في ظل وباء كورونا وانعكاس ذلك على تمويل الخدمات التي تقدم للمواطن. واكد الضي ان الصرف على الصحة لا يزال يمثل أولوية بالاضافة للتعليم الذي تأثر تقويمه الدراسي بالجائحة.

من جانبه، قال والي الخرطوم أيمن خالد، “وصلنا لهذه المرحلة بعد تضحيات ونضال مستمر بدأ منذ العام ١٩٨٩م حتى تكلل بثورة ديسمبر”، واكد عزمه على انجاح الشراكة خلال الفترة الانتقالية وتنفيذ ميثاق الحرية والتغيير والوثيقة الدستورية.

وذكر خالد، ان الولايات أجهزة تنفيذية مطلوب منها تقديم نموذج في الشفافية والقدوة والعمل كفريق عمل واحد وفقا للمؤسسية واضاف ان هناك اولويات ملحة تتمثل في الأمن والمياه والنظافة، وتعهد ببسط الحريات واتاحة حق التعبير غير انه قطع بان أي قوة ترفض الديمقراطية سيتم التعامل معها بما يحفظ القانون وضمان سلامة الوطن.

تعليق واحد

  1. مقترح:ديوان الوالي؛والذي أقصد به تشييد نظام إستراحات للسادة الولاة تمكنهم من الإلتقاء بصورة دورية بالفعاليات المختلفة في الولاية بغرض تبادل الأفكار و إكتساب الخبرات بين القطاعات فيما بينها , و جسر الهوة بين الوالي و هذه القطاعات..إذا قسمنا الولاية الى أربعة قطاعات حسب الإتجاهات الجغرافية,وجعلنا يوم الدوام الرسمي الأخير بعد كل أسبوعين موعدا لديوان الوالي مع إحدى القطاعات الأربعة,فبإمكان الوالي لقاء كافة الفعاليات في ظرف شهرين.على أن تحرص القطاعات على خفض التمثيل,و تنويع التمثيل عقب إنتهاء كل دورة.الفعاليات الرئيسية التي أقصدها هم أعيان المناطق في المحليات المختلفة,وتنسيقيات لجان المقاومة,على أن تنشأ داخل الإستراحة الرئاسات الأربعة لتنسيقيات لجان المقاومة,لأن وجود هذه الرئاسات في حيز جغرافي واحد يسهل نقل الخبرات,وزيادة معرفة هؤلاء الشباب لبعضهم البعض..هذا الديوان بجانب توفيره لسيادة الوالي صيد الأفكار , فهو يرفع عنه الحرج في أولوياته التنموية,لأن القطاعات ستكون مقتنعة بأن تقديم مشروع قطاع معين على حساب بقية القطاعات لم يتم بليل. جوبا _ دولة جنوب السودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى