أخبار

لجان مقاومة كرري:نطالب بملاحقة المجتمعين في منزل جمال عنقرة – نص البيان

ادانت لجان مقاومة كرري البلاغات التي فتحت في مواجهة ثلاثة من أعضاء تنسيقيتها؛ ووصفتها ب(الكيدية) فيما استنكرت سلوك أحد منسوبيها الذي وجه شتائم شخصية وعنصرية ضد عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول شمس الدين الكباشي وتعهدت بالتحقيق معه ومحاسبته.

وجاءت البلاغات على خلفية تجمهر عدد من شباب لجان المقاومة بحي الحتانة بأمدرمان في الثاني من أغسطس 2020 (ثالث أيام عيد الأضحى)  أمام منزل الصحفي الاسلامي جمال عنقرة  الذي استضاف الفريق أول شمس الدين الكباشي وبعض رموز النظام البائد من السياسيين والصحفيين في دعوة غداء وصفتها اللجان بأنها اجتماع للفلول في اطار الثورة المضادة .

وانتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو تظهر شباب المقاومة يرددون هتافات منددة بجريمة فض الاعتصام ومناوئة للكباشي أثناء خروجه من المنزل.

 

كما ظهر في التسجيلات بعض الشتائم والالفاظ غير اللائقة

الى ذلك هاجمت اللجان في بيان تحصلت عليه (التغيير الإلكترونية) البلاغات التي وصفتها بأنها خرق لمقومات العدالة لصالح عضو المجلس السيادي الفريق اول “شمس الدين الكباشي”.

واتهم البيان السلطات في أنها افرغت محتوى الحادثة واختصرته في سلوك شخص واحد متناسية ما كان يحاك في اجتماع ضم عددا كبيرا من الكيزان على حد تعبيره.

واكدت اللجان، في الوقت نفسه، ادانتها لسلوك الشخص الذي هتف بعبارات “لا تشبه المجتمع السوداني”؛ قائلة إنه سلوك لا يمثل روح ثورة ديسمبر المجيدة.

وطالبت اللجان بملاحقة المجتمعين في منزل “جمال عنقرة” لما يمثله ذاك الاجتماع من تهديد لسلامة وصحة مواطني كرري بحسب البيان.

 

هذا وقد كانت شرطة كرري قد فتحت ثلاثة بلاغات في مواجهة منسوبي لجان المقاومة تحت المواد

(77) ازعاج عام، والمادة (69) الإخلال بالأمن والسلامة، والمادة101/47 كسر الحظر.

 

 

(نص البيان)

 

💢  *تنسيقية لجان مقاومة كرري*

 

لابس كاب الجيش متيقن

فاكر انو الجيش بحميهو

نام مطمن ومامتخيل

انو الحارسو ح يغدر بيهو

 

نام متوسد كل احلامو

واثق جدا وما مرتاب

وكان الاسوأ من الطلقة

بيعة العسكر وغدر الكاب

 

شايل حلم الوطن النازف

وكل سلاحو صوت وهتاف

الا العسكر كتلو احلامنا

وزادو الهم والغم اضعاف

 

شعبنا المقاوم

 

ظلت لجان مقاومتكم الباسلة تتعرض لتهديد مستمر وتشويه ممنهج على منصات التواصل الإجتماعي تقودها القوى المعادية للثورة من أذيال النظام المباد وبعض من توغل في دماء شهدائنا الأماجد، ولكنها ظلت قابضة على جمر القضية وابقت جزوتها متقدة حتى إذا أغرى سلحفائية الحكومة الإنتقالية حاشية المستبد اللئيم بانه آن أوان الإنقضاض على الثورة خرجنا لهم من كل فج لنعيدهم إلى مخابئهم التي ظلوا فيها منذ سقوط الطاغية.

جماهير شعبنا الابي

استمرت التهديدات تلاحق لجان المقاومة بعد تجمع الفلول مع عضو مجلس السيادة شمس الدين كباشي واكدته بيان مجلس السيادة الإنتقالي، وما كتبته الأقلام المأجورة في صحف الامس، ولم يقف الامر عند هذا الحد بل بلغ الامر ذروته باتصال مدير عام شرطة محلية كرري مبينا أنه بصدد تنفيذ امر قبض في مواجهة عدد من متاريس محلية كرري إثر تصديهم لاجتماع صحافة الضلال مع عضو مجلس السيادة المعروف بالحتانة.

 

صناع التغيير

 

استكملت حلقات المؤامرة بفتح بلاغات كيدية في مواجهة ثلاث من أعضاء تنسيقية لجان مقاومة كرري تحت المواد التالية:

 

بلاغ بالرقم (٣٤٦٥)

بالمواد الآتية

1-المادة 77 ازعاج عام

2-المادة69 الإخلال بالأمن والسلامة

3-المادة101/47 كسر الحظر

 

تواصلت التنسيقية مع رفقاء دربها من المحامين الشرفاء الذين ما لانو ولا انكسرو تحت التهديدات المستمرة التي تعرضوا لها فظلوا أوفياء لشعبهم وتم عمل ضمانة لمن فتحت في حقهم بلاغات.

 

شعبنا المنتصر

نحن في تنسيقية لجان مقاومة كرري نؤكد مجدداً ولكل من يؤمنون بالمضي في طريق شهدائنا الكرام الفاتح النمير ورفاقه الميامين لن توقفنا مثل هذه البلاغات الكيدية كما لم توقفنا المدرعات والمجنزرات في شوارعنا التي خبرناها، ونجدد التأكيد بعدم التراجع عن مكتسبات ثورتنا وفي سبيله مستعدون لدفع كامل استحقاقات النصر لكمال بنيان الثورة.

تنسيقية لجان مقاومة كرري تدين مثل هذا التصرف الذي اشبه بالتشفي وخرق مقومات العدالة لعضو مجلس السيادة الذي كان من ضمن الحضور في التجمع الكيزاني بغض النظر عن شكل الدعوة الموجهة اليه

وناكد اذا عاد الزمن او بدر مثل هذه التصرف من اي احد في الحكومة الانتقالية التي جاءت بكل هذا العطاء من الأرواح والجرحى والمفقودين سوف نتعامل معه بذات الطريقة التي تقتضي فض الجلوس  مع الذي قتل اخوتنا منذ احداث ثورة ديسمبر.

 

جمهورنا المقاوم

 

سيتابع المكتب القانوني لتنسيقية لجان مقاومة كرري مع التحالف الديمقراطي للمحامين مسارات هذه القضية، وعازمون على وضع حد لتلك الانتهاكات الغير مسؤولة من قبل القوات النظامية ولفت نظر كافة الادارات العسكرية لغرس قيم المسؤولية والإحترام لهذا الشعب ،حتي ننبِتْ القانون زرعاً فوق صخور القوات النظامية ، ونؤكد كذلك بأحقيتنا في ملاحقة كل المجتمعون بمنزل جمال عنقرة لما مثله ذاك الاجتماع من تهديد لسلامة وصحة مواطني كرري.

 

وفي الختام  تجدد تنسيقية لجان مقاومة كرري الاعتذار عن الألفاظ  التي لا تشبه مجتمعنا وان كان هذه المجتمع يعاني من تشوهات كثيرة آثر حقبة خراب امتد ل٣٠ عاما وطال المكون الاجتماعي والمواريث الحميدة قبل حكم جماعة الإسلام السياسي والقوي الرجعية ،

وايضا نؤكد ان تفريغ محتوي الحادثة في سلوك نَفَر والابتعاد عن ماذا كان يحاك في وجود كل اولائك الكيزان هو تضليل وعمل ممنهج من الاعلام الموجه وتجار النعرات القبلية الذين يتكسبون منها، مع التأكيد التام بالتحقيق في الأمر والمحاسبة وهذا الفعل لا يمثل روح ثورة ديسمبر المجيدة والذي لخصته جملة ” نحن اخوانك يا بليد بالعباسية”

 

الشكر لكل من اتصل أو سأل

 

المكتب الإعلامي  للتنسيقية

6 اغسطس 2020

المجد والخلود للشهد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى