أخبار

“يونسيف”: وفيات كورونا فى السودان الأعلى في دول الساحل والصحراء

التغيير: وكالات

وصفت منظمة اليونسيف نسبة الوفيات بكوفيد-١٩ فى السودان بأنها الأعلى فى دول الساحل والصحراء حيث بلغت نسبة الوفيات ٦٪، مشيرة الى انها تجاوزت النسبة العالمية المقدرة ب٢٪الى ٣٪. وأعلنت المنظمة إرسالها  ٥٨ ألف طن من المعدات والمعينات الطبية والألبسة الواقية تصل الخرطوم غدا.

وكشفت وزارة الصحة الاتحادية عن ارتفاع نسبة الإصابة بكوفيد-١٩ ،بولايتي الشمالية والبحر الأحمر ،مشيرة الى إرسال الوزارة فرق طبية لمساعدة الولايتين فى تقليل نسبة الإصابة.

ودشنت وزارة الصحة الاتحادية اليوم الحملة القومية لتعزيز السلوك الصحي للوقاية من الكورونا  والحد من إنتشاره وسط المجتمعات بالتعاون مع منظمة اليونيسيف والشركاء والوزارات ومنظمات المجتمع المدني.

وقالت وزير الصحة الاتحادي المكلف د. سارة عبد العظيم لدى تدشينها الحملة، ان الوزارة شّرعت فى دراسة فاعلية رفع الحظر الجزئي واستقراء الوضع الحالي ،منوهة الى ان الحملة تهدف الى  تعزيز السلوك الإيجابي بهدف اتقان المجتمع بالمعرفة للحد من الانتشار، مؤكدة على مفهوم الصحة للجميع وبالجميع، ولفتت سارة الى إن  عدم الالتزام المواطنين  بالسلوك واتباع الارشادات سيعرض البلاد لزيادة انتشار المرض.

وقالت سارة انه لا توجد معدلات لانحسار المرض، وان  التقارير الوبائية اثبتت ان  هناك زيادة في الاصابات بولايتي الشمالية والبحر الأحمر وأضافت “اننا لانستطيع القول ان هناك انخفاضاً او نزولاً للحالات و أن الفتح الكلي  والعودة بدون اشتراطات صحية ستؤدي لانتشار الفيروس مؤكدة الحوجة لتفعيل اللجان التشاركية مع الوزارات ولجان المقاومة “.

من جانبه وصف ممثل منظمة اليونيسيف د. عبد القادر موسى نسبة الوفيات بكوفيد-١٩ فى السودان بأنها الأعلي فى دول الساحل والصحراء الرغم من حالات التعافي حيث بلغت نسبة الوفيات ٦٪ ،مشيراً الى انها تجاوزت النسبة العالمية المقدرة ب٢٪الى ٣٪ ، و أن الكورونا أثرت على طريقة الحياة فى السودان خاصة الاطفال والنساء.

وطالب موسى بتعزيز المعرفة لتغيير السلوك، إضافة لإجراء البحوث والدراسات حول عدم تطبيق المواطنين للرسائل الصحية والتسريع بالبحوث لتصل لكل الشرائح في الوقت المناسب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى