أخبار

“الثورية” تقترح دمج قواتها في (7) سنوات والحكومة تحدد (39)شهراً  

التغيير- وكالات

اعلنت وساطة جنوب السودان، اليوم الاحد، فراغ وفد الحكومةالسودانية  لمفاوضات السلام ووفد قيادات الجبهة الثورية من مراجعة وتنقيح أوراق القضايا السياسية – مسار دارفور  والتي سبق أن تم الإتفاق حولها خلال الفترة الماضية.

وأوضح د عضو فريق الوساطة، ضيو مطوك، أن الأوراق التي تمت مراجعتها تتضمن قضايا العدالة الإنتقالية والأرض والحواكير وقضايا النازحين واللاجئين والمزارعين والرعاة ، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق خلال الجلسة على تشكيل لجنة مصغرة مشتركة لصياغة هذه الأوراق في شكلها النهائي ليتم التوقيع عليها بالأحرف الأولى والذي سيحدد موعده في جلسة ستعقد صباح الغد.

وفيما يتعلق بسير عملية التفاوض حول ملف الترتيبات الأمنية مسار دارفور أوضح د . مطوك –حسب وكالة السودان للانباء- أن التفاوض قد اكتمل حول معظم القضايا ما عدا قضية دمج القوات حيث يرى وفد الحكومة المفاوض أن يتم الدمج في مدى زمني أقصاه ٣٩ شهرا واقترح وفد حركات الكفاح المسلح أن يتم الدمج على مدى ٧ سنوات.

وقال د. مطوك أن الوساطة قررت تسلم المقترحين والدعوة لعقد إجتماع لاحق اليوم بمقر المفاوضات، على مستوى قيادات الوفود المتفاوضة، الوفد الحكومي برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو وقيادات وفود حركات الكفاح المسلح لحسم هذا الملف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى