أخبار

يونسيف: (31) مليون دولار حاجة السودان لتغطية اضرار الفيضانات الصحية    

الخرطوم: التغيير

قالت اليونيسف في السودان، انها تحتاج وبشكل عاجل إلى مبلغ 31 مليون دولار أمريكي لمواصلة الاستجابة للاحتياجات العاجلة المتعلقة بالفيضانات وتفشي الأمراض على مدى الأشهر الأربعة القادمة.

واشارت المنظمة إلى انها كثفت دعمها للوصول إلى آلاف الأسر المتضررة من أسوأ الفيضانات التي ضربت السودان منذ أكثر من قرن. وتشير الأرقام الرسمية الأخيرة إلى تضرر 730,000 شخص، من بينهم  438,000  طفل، من جراء الفيضانات في ولايات السودان الـ 18. وقد تعرض أكثر من 146،000 منزل إما للدمار أو الضرر، وتسعى بعض العائلات للحصول على مأوىً لها في المدارس، بينما بقي العديد منها في العراء.

ودمرت الفيضانات 179 مرفقًا عامًا، بما فيها المدارس والمراكز الصحية، وألحقت الأضرار بأكثر من 350 متجراً ومستودعاً، وقضت على أكثر من 5،500 رأس من الماشية، والتي هي بالنسبة للعديد من العائلات مصدر رزقها الرئيسي. وتستمر الأمطار الغزيرة والفيضانات في إحداث المزيد من الدمار. أكثر من ثلث المتضررين حتى الآن هم من ولاية الخرطوم وولايتيّ شمال دارفور وسنار.

وقال ممثل يونيسف السودان، عبد الله فاضل، “مع بدء انحسار المياه، يرتفع خطر الإصابة بالأمراض التي تنقلها المياه، بما فيها الكوليرا والملاريا، مما يعرض المزيد من الناس للخطر، وخاصة الأطفال. اضطر آلاف الأشخاص إلى مغادرة بيوتهم التي غمرتها المياه وقد ادى ذلك ازدياد حوجة العديد من العائلات إلى الإمدادات الأساسية كالغذاء والمياه ومرافق الصرف الصحي، وهؤلاء الناس هم في أمس الحاجة إلى مأوى”.

وأضاف فاضل: ” إن الأطفال هم الأكثر عرضة لخطر الأمراض التي تنقلها المياه الناتجة عن الفيضانات، ولسوء التغذية الحاد الناتج عن نقص الغذاء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى