أخبار

السودان: مجلسا السيادة والوزراء يناقشان “التطبيع” اليوم

الخرطوم: التغيير

ينعقد ظهر اليوم الخميس اجتماع مشترك يضم مجلسي السيادة والوزراء بالقصر الجمهوري لمناقشة ما دار في اجتماعات ابوظبي بين الحكومة السودانية والأمريكية وبوساطة اماراتية حول تطبيع السودان مع اسرائيل.

وكان الوفد الحكومي السوداني قد عاد إلى البلاد امس بعد أن خاض محادثات استغرقت (٣) ايام في العاصمة الاماراتية أبوظبي.

وكان بيانا من مجلس الوزراء قد كف عن محادثات تتعلق برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب والقيود الأخرى التي تفرضها الولايات المتحدة على المواطنين السودانيين مثل حرمان السودانيين من المشاركة في قرعة (اللوتري) وقانون سلام دارفور وغيرها.

هذا وقد بحثت المحادثات ايضا بحسب البيان عدداً من القضايا الاقليمية وفي مقدمتها مستقبل السلام العربي الاسرائيلي، الذي يؤدي إلى استقرار المنطقة ويحفظ حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته وفقاً لرؤية حل الدولتين، والدور الذي ينتظر أن يلعبه السودان في سبيل تحقيق هذا السلام.

وضم الوفد إلى جانب رئيس مجلس السيادة كل من وزير العدل نصر الدين عبد الباري ومدير مكتب رئيس الوزراء علي بخيت.

وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة فيصل محمد صالح قد أطلق تصريحات تناقلتها وسائل إعلام اقليمية حول عدم وجود تفويض للوفد لبحث التطبيع مع اسرائيل.

وتتوقع مصادر مطلعة أن يشهد الاجتماع نقاشا محتدما بسبب هذه التصريحات، خاصة وأن مصادر متطابقة اكدت انعقاد اجتماعات بين رئيسي السيادي والوزراء قبل مغادرة الوفد ناقشت جند التطبيع مع اسرائيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى