أخبار

اعتصام بميناء بورتسودان يهدد حركة الصادرات والواردات

الخرطوم: التغيير

نفذت مجموعات تعارض مسار شرق السودان في اتفاق السلام اعتصامًا أمام الميناء الجنوبي وجرى ايقاف منطقة الحاويات بمدينة بورتسودان بولاية البحر الأحمر اليوم الأحد.

كما أغلقت المجموعة التي تعارض مسار شرق السودان في اتفاق السلام الطريق الرئيسي الرابط بين بورتسودان والخرطوم مما أدى إلى تعطيل حركة البصات السفرية بين بورتسودان والولايات والعاصمة.

وتأتي احتجاجات المجموعات الأهلية عقب تسليمها توصيات مؤتمر اقامته المجلس الأعلى لنظارات البجا بمدينة سنكات الثلاثاء الماضي وسلمت التوصيات إلى نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو المعروف بـ حميدتي حيث اعترضت التوصيات على مسار شرق السودان في اتفاق السلام و طالبت بأشراك اهل المصلحة.

وقال محمد مختار أحد أعضاء لجنة خصخصة ميناء بورتسودان وقيادي أهلي بولاية البحر الأحمر لـ(التغيير الإلكترونية)إن الاعتصام جاء بعد توقيع اتفاق السلام في جوبا أمس وتجاهل توصيات مؤتمر سنكات والتي سلمت إلى حميدتي محذرة من توقيع مسار الشرق مع مجموعات لاتمثل أصحاب المصلحة.

وأعلن مختار أن المؤتمر حذر من اتفاق مسار شرق السودان وهدد بالتصعيد حال التوقيع عليه بإغلاق الميناء وايقاف شركة أرياب للتعدين وإغلاق الطريق القومي الرابط بين الميناء والعاصمة السودانية وأضاف :”اليوم تم تنفيذ الاعتصام في جميع هذه المواقع”.

وأوضح أن البصات السفرية لم تغادر بورتسودان اليوم الأحد نسبة لاغلاق الطريق القومي قرب سنكات مشيرا إلى أن التصعيد لن يتوقف إلا بعد الاستجابة لمطالب أصحاب المصلحة في اتفاق شرق السودان.

ولم يتسن لـ(التغيير الالكترونية) الحصول على تعليق فوري من والي البحر الأحمر عبد الله شنقراي أو المتحدث باسم الوفد الحكومي لمفاوضات السلام محمد حسن التعايشي لعدم الرد على الهاتف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى