أخبار

السودان: قرارات مشددة حول زراعة القمح وزيادة المساحة المزروعة بالجزيرة

الخرطوم : التغيير

كشفت وزارة الري والموارد المائية في السودان، عن صدور توجيهات مشتركة مشددة مع ادارة مشروع الجزيرة تحظر زراعة مساحات البور والذرة في الموسم الشتوي ولوحت باتخاذ إجراءات قانونية في مواجهة المزارعين المخالفين للقرار.

في وقت اكد وزير الري والموارد المائية ياسر عباس، ان وزارته على قدر التحدي الذي أعلنته بمضاعفة مساحة القمح في الموسم الشتوي الى 800 الف فدان بمشروع الجزيرة.

واكد خلال مخاطبته العاملين في مكتب كاب الجداد ومزارعين في القسم ان الموسم الشتوي سيكون افضل من المواسم السابقة؛ وابدى استعداد الوزارة لمواجهة كافة المشاكل وحلها، وقال   “بدأنا تاهيل مواعين ومنشأت الري بمشروع الجزيرة، الذي  تعرض لتدمير ممنهج خلال ال30 عاما الماضية”.

ودعا عباس، الى ضرورة اعادة النظام الاداري السابق للمشروع؛ وتحديد المسؤوليات بجانب اهمية تكامل الادوار بين الري والادارة الزراعية؛ وأعرب عن ثقته في الهيئة العامة لأعمال الحفريات ودورها في توفير الاليات لازالة الاطماء والحشائش، وابان بان الهيئة ستدخل للعمل في المشروع بنسبة 100%خلال عامين؛  وطمأن عباس بان محفظة سلعة القمح التي اقترحتها اللجنة الفنية للقطاع الاقتصادي لمجلس الوزراء معنية بمسألة التمويل والسعر التركيزي للقمح.

بدوره اكد وكيل الوزارة ضو البيت عبد الرحمن، ان التحضير للموسم الشتوي افضل من المواسم السابقة؛ خاصة في مجال ازالة الاطماء والحشائش؛ ولفت الى توجيهات صادرة بعدم زراعة مساحات(البور والذرة) في الموسم الشتوي لضمان توفير المياه الكافية للمساحة المحددة ؛ وحذر بتقديم المخالفين لمحاكمات قانونية؛ بجانب قرارات صارمة ومشددة بايقاف تمويل المخالفين وحرمانهم من وقود التحضيرات؛ الى جانب منع الحاصدات من اي مساحة مخالفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى