أخبار

«هيومن رايتس ووتش» تطالب بمحاسبة أمنيين تورطوا بأحداث «كسلا»

التغيير: وكالات –   اتهمت منظمة «هيومن رايتس ووتش» الحقوقية، اليوم الإثنين، السلطات السودانية باستخدام القوة المفرطة والقاتلة، ضد متظاهرين بولاية كسلا شرقيّ البلاد.

وأصيب 15 شخص، وقتل 8 آخرين من بينهم عنصر في القوات الحكومية، إثر عملية أمنية في كسلا، عقب احتجاجات بين مكونات شعبية.

وتقول المنظمة في تقريرها إن معظم الإصابات المسجلة ناجمة عن أعيرة نارية.

وقالت نائبة مديرة قسم أفريقيا في هيومن رايتس ووتش، إيدا سوير، إن «على السلطات الانتقالية السودانية أن تعلن بوضوح أن قوات الأمن ليست فوق القانون من خلال محاسبة كل من انتهك القانون بسرعة وصرامة. ينبغي أن يكون الشعب السوداني قادراً على ممارسة حقه في الاحتجاج السلمي دون خوف على حياته».

وإدت إقالة والي كسلا صالح عمار، إلى صدامات بين أنصاره من مكون البني عامر، ومعارضيه من مكون الهدندوة، ونشوب أعمال عنف وأقتتال قبلي بالولاية.

وأكدت المنظمة إن تقريرها أنبنى على شهادات 11 شخصاً من بينهم أطباء، علاوة على مراجعات لصور وفيديوهات وتقارير صادرة عن إدارة الطب الشرعي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى