أخبار

زيارة غير معلنة لوزير الري المصري للخرطوم

يصل وزير الري المصري ، إلى الخرطوم، بوقتٍ تتصاعد فيه حدة الخلافات بين السودان وإثيوبيا بشأن الحدود، وسد النهضة.

الخرطوم: التغيير

يصل وزير الموارد المائية والري المصري أحمد عبد العاطي، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، اليوم الخميس، على رأس وفد رفيع المستوى.

وحسب مصادر دبلوماسية تحدثت لـ«التغيير» فإن المسؤول المصري، سيعقد مباحثات مشتركة مع نظيره السوداني ياسر عباس، تتطرق إلى آخر تطورات سد النهضة.

وقال وزير الري السوداني في وقتٍ سابق، إن السودان لن يستمر في مفاوضات سد النهضة إلى ما لا نهاية.

وتطالب الخرطوم بإعطاء خبراء الاتحاد الإفريقي دوراً أكبر في المفاوضات المتعثرة بشأن السد.

ومقرر أن يبحث وزير الري المصري في الزياة اتجاه إثيوبيا لإقامة سد جديد على النيل الأزرق.

ووضعت إثيوبيا، يوم السبت الماضي، حجر الأساس لبناء سد أجيما تشاتشا بإقليم الأمهرا، بكلفة مالية قدرها 125 مليون دولار.

في منحى متصل، أكد مسؤول حكومي رفيع المستوى لـ «التغيير» أن الوفد الإماراتي الذي زار الخرطوم أول أمس الثلاثاء، قاد وساطة بين الخرطوم، القاهرة، أديس أبابا بشأن سد النهضة، عقب فشل المباحثات الثلاثية.

وأنهى الوفد زيارته وغادر الى ابوظبي، بعد لقاءه عدد من المسؤولين السودانيين بوزارتي الري والموارد المائية والخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى