أخباررياضة

اتحاد الكرة السوداني يبحث عن ملاعب بديلة بعد إغلاق الهلال لاستاده

قرر نادي الهلال إغلاق ملعبه ، أمام مباريات الدوري الممتاز ، بسبب ما قال إنه الضغط المستمر ، على أرضية الملعب.

الخرطوم : عبد الله برير

أعلنت إدارة نادي الهلال السوداني ، إغلاق ملعب الفريق بغرض الصيانة ، تأهبا للجولة الأولى من دوري أبطال أفريقيا.

وحدد الهلال ، يوم الرابع والعشرين من الشهر الحالي ، موعدا لإغلاق الاستاد.

وتقدم بخطاب لاتحاد الكرة السوداني يفيد بذلك ، ليضع الأخير في ورطة البحث عن ملاعب ، لقيام مباريات الدوري الممتاز.

وكان ملعب الجوهرة الزرقاء بأم درمان ، قد استقبل عددا كبيرا من المباريات خلال الفترة السابقة ، بعد خروج ملعب المريخ عن الخدمة منذ وقت طويل.  ليضطر اتحاد الكرة لبرمجة الممتاز ، على ملعبي الهلال والخرطوم.

واحتضن الملعب مباريات المنتخب الوطني ، وأندية المريخ والأمل عطبرة في بطولتي دوري أبطال إفريقيا وكأس الاتحاد الإفريقي، إضافة لتدريبات الهلال ومبارياته.

وبررت لجنة التطبيع قرار إغلاقها للملعب ، بأنه جاء لإيقاف الضغط المستمر على أرضية الملعب، وإتاحة الفرصة لترميمها قبل جولات الاتحاد الأفريقي لكرة القدم التفتيشية للملاعب ، قبيل انطلاق مجموعات الأبطال.

من جانبه نفى اتحاد كرة القدم السوداني أي أزمة محتملة في ملاعب لقاءات الدوري الممتاز عطفا على توقف المنافسة أواخر الشهر الجاري ووجود ملاعب بديلة.

وفي تصريح خاص لـ( التغيير ) ، لم يخف نائب رئيس لجنة المسابقات باتحاد الكرة ، حسين أبو قبة ، تأثر ملعب الهلال الذي تعرض لضغط كبير  وإرهاق للأرضية ، على حد تعبيره.

ونبه أبو قبة ، إلى أن اتحاد الكرة ، نسق مع إدارة الهلال حول موعد إغلاق الاستاد ، كاشفا عن أن الأول بصدد تكوين لجنة لدراسة الملاعب البديلة.

 

توقف الدوري

 

وقال نائب رئيس لجنة المسابقات ، أن الدوري الممتاز ، سيتوقف في الرابع والعشرين من يناير الحالي لإتاحة الفرصة لإعداد المنتخب الوطني الأول، على أن يستأنف الدوري مطلع فبراير.

ولفت أبو قبة ، إلى أن الملاعب المرشحة لخلافة ملعب الهلال في لقاءات الممتاز ، هي دار الرياضة أم درمان ، وملعب نادي الخرطوم الوطني.

وأضاف ، حتى ملعب المريخ نفسه ربما يكون جاهزا لاستقبال المباريات مطلع فبراير ، على ضوء تقرير لجنة تراخيص الأندية التي زارت الاستاد ، وهو واحد من الخيارات.

يذكر أن الدوري السوداني الممتاز ، في نسخته رقم 26 ، استحدث بنظام تجميع الأندية في ولاية الخرطوم بدون حضور جماهيري بسبب جائحة كورونا. الأمر الذي حتم على اتحاد الكرة ، إيجاد ملاعب للتدريبات والمباريات للأندية البالغ عددها ستة عشر ناديا ، مشاركا في الممتاز بالخرطوم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى