أخبار

السودان: مرسوم دستوري بإضافة قيادات بـ«الثورية» لمجلس السيادة

صدر المرسوم الدستوري بإضافة الثلاثة أعضاء الجدد لمجلس السيادة استناداً على الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية لسنة 2019م، (تعديل) لسنة 2020م.

الخرطوم: التغيير

أصدر رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان اليوم الخميس، مرسوماً دستورياً بإضافة ثلاثة أعضاء جدد لمجلس السيادة.

والأعضاء الجدد هم د. الهادي ادريس يحيى، الطاهر أبوبكر حجر، ومالك عقار إير.

وبحسب إعلام مجلس السيادة، يأتي القرار عملاً بأحكام المرسومين الدستوريين بالرقمين (38) و(39) لسنة 2019م، واستناداً على المادة  (2/ 11) من الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية لسنة 2019م، (تعديل) لسنة 2020م.

قيادات السلام

ويرأس د. الهادي إدريس يحيى الجبهة الثورية السودانية وحركة تحرير السودان المجلس الانتقالي.

فيما يقود مالك عقار إير الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال الجبهة الثورية، ويتولى الطاهر أبوبكر حجر رئاسة تجمع قوى تحرير السودان.

ووقعت الحكومة السودانية وأطراف تحالف الجبهة الثورية وحركات أخرى على اتفاق جوبا للسلام في السودان أكتوبر الماضي بدولة جنوب السودان، فيما لم تشارك الحركة الشعبية- شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، وحركة جيش تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور.

تعديل الوثيقة

وفي نوفمبر المنصرم، أجاز مجلسا السيادة والوزراء، الوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية 2019م، (تعديل) لسنة 2020م.

ووقّع على الوثيقة رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان وتم نشرها في الجريدة الرسمية لجمهورية السودان العدد (1908) بتاريخ 2 نوفمبر 2020م.

وتضمن التعديل في المادة «11» إلغاء البند «2» والاستعاضة عنه بالبند: «يُشكّل مجلس السيادة من أربعة عشر عضواً، خمسة أعضاء مدنيين تختارهم قوى إعلان الحرية والتغيير، وخمسة أعضاء يختارهم المكون العسكري، وعضو مدني يتم اختياره بالتوافق بين المكون العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير، وثلاثة أعضاء تختارهم أطراف العملية السلمية الموقعة على اتفاق جوبا لسلام السودان، ويجوز للجهات التي قامت بالاختيار حق تعيين واستبدال ممثليهم».

وأقرت التعديلات اعتبار اتفاق جوبا لسلام السودان الموقع في 3 أكتوبر 2020م جُزءاً لا يتجزأ منها، وفي حال التعارض بينهما يزال التعارض بما يتوافق مع نصوص اتفاق جوبا لسلام السودان.

وقد تمت إضافة الأعضاء الثلاثة بمجلس السيادة وفقاً للتعديل القاضي بتقديم أطراف السلام لثلاثة مرشحين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى