أخباررياضة

السودان: وزارة الرياضة تصدر قرارات بشأن اتحادات سباق الخيل والبولو

قررت وزارة الشباب والرياضة تشكيل مجلس إدارة للإتحاد الرياضي السوداني لسباق الخيل، بجانب حل آلية الإشراف المالي والإداري لإتحادات الخيل، حل الإتحاد الرياضي السوداني للبولو.

الخرطوم: التغيير

أصدرت وزارة الشباب والرياضة، قراراً وزارياً رقم (13) لسنة 2021م بإنشاء الإتحاد الرياضي السوداني لسباق الخيل، وفقاً للمادة (8/1) من قانون الهيئات الشبابية والرياضية لسنة 2016م.

اتحاد سباق الخيل

مجلس إدارة

وأعلنت الوزيرة ولاء عصام البوشي، تشكيل مجلس إدارة للاتحاد يضم «عماد الدين جعفر سليمان- رئيساً، عوض حسين عوض- نائباً للرئيس، محمد عصام- سكرتيراً، علي طلحة علي بابكر- أميناً للمال، يوسف نجيب يوسف- عضواً، نصر الدين خوجلي- عضواً، محمد فضل موسى- عضواً، يوسف المنزول، عضواً، والخواض محمد أحمد- عضواً».

وعبرت عن أملها بنجاح المجموعة في إنجاز المهام الموكلة إليها، وأن تقدم تجربة مميزة تظهر من خلالها حرصاً على المصلحة العامة، وأن تضع الأسس اللازمة للنهوض برياضة سباق الخيل.

قرار حل الآلية

حل آلية الإشراف المالي والإداري

وأصدرت ولاء البوشي قراراً وزارياً رقم (14) لسنة 2021م بحل آلية الإشراف المالي والإداري لإتحادات الخيل، وأيلولة السلطات والاختصاصات للمدير التنفيذي للآلية.

وذكرت أن تقارير المراجع القومي وتقرير للمفوضية الوطنية لهيئات الشباب والرياضة الشباب والرياضة المستند على تقرير لجنة التفتيش الخاصة بالإتحاد الرياضي السوداني لسباق الخيل والبيانات والمعلومات الواردة من الآلية، كشفت عن عدة تجاوزات ومخالفات مالية وإدارية، وإهدار للمال العام وسوء في إدارة الموارد.

قرار حل اتحاد البولو

حل اتحاد البولو

كما أصدرت ولاء قراراً وزارياً رقم (15) لسنة 2021م بحل الإتحاد الرياضي السوداني للبولو، وأيلولة جميع الأصول العقارية والمنقولة لوزارة الشباب والرياضة، على أن يتم استلام الأصول خلال «72» ساعة من تاريخ إصدار القرار.

وأوضحت أن القرار يأتي لاعتبارات المصلحة العامة، واستكمالاً للقرارات التي صدرت خلال اليوم، بعد الإطلاع على تقرير المراجع القومي للفترة من 2014م إلى 2019م وما ورد فيه من ملاحظات حول آلية الإشراف الإداري والمالي لإتحادات الخيل.

بالإضافة إلى ما ورد في تقرير المفوضية الوطنية لهيئات الشباب والرياضة المستند على تقرير لجنة التفتيش الخاصة بالإتحاد الرياضي السوداني لسباق الخيل وما ورد فيه من معلومات وبيانات من آلية الإشراف المالي والإداري على إتحادات الخيل، والذي يوضح جلياً أن مجالس إدارات الإتحادات الثلاثة قد أساءت لسنوات طويلة إدارة الاستثمارات وأصول وأموال الإتحادات، بالإضافة إلى إفادة الإدارة العامة للرياضة بعدم وجود نشاط يذكر للإتحاد بما يتعذر معه استمرار النشاط الرياضي بالكيفية التي يدار بها الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى