أخبار

السودان: «الشمالية» تنضم لحملة مواجهة انشطة وكوادر «المؤتمر الوطني» المحلول

انضمت الشمالية لعدد من الولايات السودانية التي تقود حملة مواجهة انشطة وكوادر قيادات حزب المؤتمر الوطني المحلول بالسودان.

الخرطوم: التغيير

أصدرت والي الشمالية رئيس لجنة “إزالة التمكين” بالولاية، آمال محمد عز الدين، اليوم الإثنين، قراراً بمواجهة نشاط وقيادات وكوادر المؤتمر الوطني المحلول.

واستند القرار على تعميم لجنة “إزالة التمكين” الخاص باتخاذ إجراءات جنائية بواسطة النيابة العامة ضد رموز وقادة الحزب المحلول.

وتأتي الإجراءات التي انتظمت ولايات أخرى بالسودان، وفق مواد قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989 وإزالة التمكين لسنة (2019.

بجانب قانون مكافحة الارهاب وغسيل الاموال لسنة 2014، والقانون الجنائي السوداني لسنة 1991.

وقررّت الشمالية مواجهة كافة رموز المؤتمر الوطني المحلول وكوادره النشطة وقياداته بالولاية.

وذلك بناءاً على الرصد الدقيق والمعلومات بشأن التخطيط لاحداث أعمال تخريبية ونهب وسلب وحرق للممتلكات العامة والمواقع الاستراتيجية بالولاية.

وطالب القرار باتخاذ الاجراءات القانونية في مواجهة رموز النظام والقيادات النشطة والمتحركة فعليا للتحريض على إشاعة الكراهية ضد أجهزة الدولة.

إضافة إلأى عقد إجتماعات أو التخطيط أو التمويل أو الدعم الاعلامي أو القيام بنشاط يؤدي الي خلق الفوضي والاخلال بالامن.

ودعا القرار الاجهزة الامنية والشرطية والعسكرية اتخاذ كافة إجراءات الحيطة والحذر لحماية الممتلكات والارواح.

ونوه إلى أن ذلك يأتي تأكيدا لنضالات جماهير الولاية الشمالية ضد الانظمة الشمولية ووفاءا وعرفانا لشهداء الثورة السودانية.

ودعا القرار مواطني الولاية بالمساعدة والتبليغ الفوري عن أماكن تجمعات عناصر النظام البائد وقياداته السياسية ومحتكري السلع ومخربي الاقتصاد ورصد كل أشكال التحريض من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

كما دعت قوى وجماهير الولاية الثورية الحرص على الرصد والتبليغ للجهات النظامية وعلى الجهات المختصة اتخاذ التدابير اللازمة للتتفيذ الفوري.

ايضاً طالبت مقرر لجنة “إزالة التمكين” بالولاية التواصل الدائم مع الاجهزة الامنية لتنفيذ القرار ورفع تقارير دورية لرئيس اللجنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى