أخبار

وساطة سلام السودان: لن نقبل بخروقات مسار الشرق

الوساطة دعت أطراف إتفاقية شرق السودان بالحرص على تنفيذ بنود الإتفاقية.

الخرطوم: التغيير

رفضت الوساطة الافريقية لسلام السودان، خروقات اتفاقية شرق السودان التي جرى التوقيع عليها ضمن مسارات اتفاق سلام السودان بجوبا مؤخرا.

ودعا رئيس الوساطة الإفريقية توت قلواك، كل أطراف إتفاقية شرق السودان بالحرص على تنفيذ بنود الإتفاقية وأعلن ترحيب الوساطة  بالمشاركة في أي مؤتمر بشرق السودان.

وواجه مسار شرق السودان الموقع ضمن اتفاقية سلام جوبا رفضا واسعا بين المكونات السياسية بشرق البلاد قبل ان تضرب خلافات خادة المجموعات السياسية التي وقعت عليه.

وأكد قلواك في مؤتمر صحفي بجوبا اليوم الاربعاء لقادة مسار الشرق، رفضهم لما تم بالشرق والحرص على الأتفاقية وتنفيذها دون تجزئة.

قال قلواك، “لا نقبل بأي خروق للإتفاقية”.  وجدد حرصهم على  حل مشكلة الشرق والسلطة الإنتقالية بدارفور وناشد بقية الأطراف المشاركة في سلام السودان لينعم بالأمن والإستقرار.

وقال رئيس الوساطة إن مسار الشرق جزء من المسارات التي تم الإتفاق عليها في إتفاقية جوبا وكل البنود الواردة فيها أجمعت عليها كل الأطراف، حكومة ومسار، وجبهة ثورية، ودولة جنوب السودان الراعية للوساطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى