أخبار

البرهان يبحث مع والي غرب كردفان قضايا أبيي والحدود والمعابر

استقبل الفريق أول ركن البرهان والي ولاية غرب كردفان، وتباحثا حول قضايا الحدود وضرورة عقد مؤتمر يضم ولايات التمازج مع دولة جنوب السودان، جانب أبيي والمعابر والتجارة الحدودية.

الخرطوم: التغيير

بحث رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، مع والي غرب كردفان حماد عبد الرحمن صالح، قضايا أبيي والحدود ومؤتمر ولايات التمازج وتطوير التجارة الحدودية مع دولة الجنوب.

وأكد رئيس مجلس السيادة، دعم الدولة لجهود ولاية غرب كردفان بما يمكِّنها من تحقيق الأمن والاستقرار والحياة الكريمة لمواطنيها.

واطلع خلال لقائه مع والي الولاية بمكتبه اليوم الخميس، على مجمل الأوضاع الأمنية والسياسية بالولاية، بجانب مشروعاتها التنموية، ووقف على نتائج مؤتمر النفط الذي عقد بالولاية مؤخراً.

وأوضح الوالي في تصريح صحفي، أن اللقاء تناول قضية الحدود، وضرورة عقد مؤتمر يضم ولايات التمازج مع دولة جنوب السودان، وإعطاء أولوية لمشروع كهرباء الفولة حتى يرى النور باعتباره مشروعاً استراتيجياً للولاية.

وقال حماد إن اللقاء بحث قضية أبيي فيما يلي الإشرافية والإدارية، وسبل تعزيز الأمن فيها باعتبارها قضيةً قوميةً، بجانب قضية المعابر وتطوير التجارة الحدودية مع دولة الجنوب بعد ترسيم الحدود.

وأضاف الوالي بأن اللقاء تطرق إلى كيفية دعم منظومات الصناعات الدفاعية للخدمات الصحية والدفاع المدني بالولاية.

وانعقد أواخر شهر فبراير الماضي بمدينة الفولة حاضرة ولاية غرب كردفان، مؤتمر قضايا النفط بمناطق الإنتاج.

وشارك في المؤتمر وزارة الطاقة والنفط والشركات العاملة في مجال البترول وولاة غرب كردفان والنيل الأبيض وشرق دارفور، بالإضافة للجهات ذات الصلة بالمركز والولايات.

وأوصى المؤتمر الذي استمر ثلاثة أيام، بإعادة النظر في قوانين النفط بهدف التقسيم العادل للإنتاج، وإلزام الشركات العاملة بمراعاة الآثار الناتجة عن صناعة البترول.

كما أوصى بإلزام الشركات بالمسؤولية الإجتماعية تجاه المجتمعات المحلية بمساهمتها في توفير الخدمات التنموية وتوفير فرص عمل لأبناء مناطق الإنتاج خاصة حملة المؤهلات ذات الصلة بإنتاج النفط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى