أخبار

السودان: مباحثات بين رئيس مجلس السيادة ورئيس بعثة «يونيتامس»

أجرى رئيس مجلس السيادة ورئيس بعثة «يونيتامس»، مباحثات  لتدعيم مسار الانتقال، والإسهام في التعداد السكاني، وإنجاز السلام، والتهيئة لقيام الانتخابات.

الخرطوم: التغيير

بحث رئيس مجلس السيادة الانتقالي، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ورئيس البعثة المتكاملة لدعم المرحلة الانتقالية في السودان «يونيتامس»، فولكر بيرتس، سبل التعاون المشترك بين الحكومة والأمم المتحدة.

وحلت بعثة «يونيتامس» بصلاحيات الفصل السادس، بديلاً لبعثة الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي في دارفور «يوناميد» المنشأة بناء على الفصل السابع.

وأكد بيرتس في تصريحات صحفية، عقب لقاء القصر الرئاسي، يوم الإثنين، إن البعثة ستعمل بالتنسيق مع الحكومة السودانية لإنجاز مهامها.

ويمنح البند السابع حق التدخل العسكري لقوات الأمم المتحدة، فيما يختص البند السادس بتقديم المساعدات اللوجستية.

ولفت بيرتس إلى أن مهام البعثة تتضم دعم قضايا التعداد السكاني والانتخابات وعملية بناء السلام.

وتوكل للبعثة مهام: مساعدة السودان في عملية التحول للحكم الديمقراطي، و تنفيذ عملية بناء السلام، بالاضافة إلى حشد الموارد الدولية لمساعدته على النمو الاقتصادي».

ووقعت الحكومة الانتقالية والحركات المسلحة المنضوية تحت الجبهة الثورية على اتفاق سلام في جوبا العام الماضي.

وأضاف: علاوة على ذلك ستدعم البعثة المرحلة الثانية من عملية السلام.

وتجرى محاولات حثيثة لإلحاق الحركة الشعبية شمال برئاسة عبد العزيز الحلو، وحركة تحرير السودان بزعامة عبد الواحد نور، بالعملية السلمية.

وأوضح بيرتس أن البعثة ستعمل على حشد الدعم والموارد الدولية لمساعدة السودان بمسارات الإنتقال السياسي، وبناء السلام والإنعاش الاقتصادي .

وأشار رئيس بعثة يونيتامس إلى أن اللقاء أمّن على ضرورة استمرار التواصل لضمان تنفيذ أولويات السودان خلال الفترة الانتقالية.

وتضم البعثة 269 موظفاً، وتمتلك بجانب مقرها الرئيس في العاصمة ثمانية مكاتب إقليمية موزعة على «الفاشر، زالنجي، نيالا، كادوقلي، كاودا، الدمازين، كسلا، وبورتسودان».

وخصصت الأمم المتحدة مبلغ 34 مليون دولار لميزانية البعثة خلال السنة الأولى.

سيرة ذاتية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى