أخبار

السودان: تشييد محطة مياه للمتضررين من الفيضان بـ«كرني»

أعلنت ولاية نهر النيل، تشييد محطة مياه، للمتضررين من الفيضان بـ«كرني».

مشروع لإنهاء معاناة الفيضان السابق، ومن شح المياه الحالي.

عطبرة: التغيير

أبرمت ولاية نهر النيل، يوم الثلاثاء، عقوداً لتشييد محطة مياه لتوطين أهالي قرية «كرني» بمحلية بربر، بعد تأثرهم جراء فيضانات العام الفائت.

واكتسحت الفيضانات والسيول، عدد كبير من المدن والقرى، متسببة في تشريد ما لا يقل عن 250 ألف أسرة، ومخلفة عشرات القتلى.

ووقع والي نهر النيل، آمنة المكي، على الاتفاق الذي تموله جمعية الشارقة الخيرية بكلفة 58.500 ألف دولار.

وتقع ولاية نهر النيل، شماليّ العاصمة الخرطوم، وتشتهر باحتوائها على كميات كبيرة من الذهب، بجانب المشروعات الزراعة وصناعة الاسمنت.

وامتدحت المكي مجهودات جمعية الشارقة الخيرية ودورها في عدد من المجالات الخدمية بالولاية.

وقدر المدير القطري لجمعية الشارقة الخيرية، مكتب السودان، عبد المولى موسى، سعة المحطة بـ (100) متر مكعب في اليوم.

وقال إنها تكفي للعدد المستهدف من السكان .

وأبان أن المشروع عبارة عن محطة مضغوطة حديثة  تعتمد على مصدري الطاقة الشمسية والمولد، ومحطة عائمة تقوم بمعالجة مشاكل الإطماء والفلترة.

بموازاة ذلك، تعهد بتشييد عدد (100) منزل ومدرسة ومسجد وسوق مصغر لإحداث تغيير كبير بالمنطقة يدعو إلى  إستقرار مواطني كرني.

بدوره أكد منسق شركة هاجر لمعالجة المياه السطحية، أحمد محمد مرسي  بدء الفراغ من المشروع في غضون شهرين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى