أخبار

السودان: منحة لمدارس «الجزيرة» لمكافحة التسرب المدرسي وكورونا

بدأت ولاية الجزيرة في أعمال مشروع اسعافي لدعم التعليم، بهدف الحد من التسرب المدرسي، ومكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

مدني: التغيير

أعلنت ولاية الجزيرة، جنوبيِّ العاصمة السودانية، البدء في توزيع منحة بقيمة 198.6 مليون جنيه، لصالح 794.250 تلميذاً، موزعين على 2241 مدرسة بمختلف أنحاء الولاية.

وتأتي المنحة ضمن المشروع الإسعافي لدعم تعليم الأساس، الممول من صندوق الشراكة الدولية لدعم التعليم تحت إشراف البنك الدولي.

وجرى تخصيص مبلغ 28 مليون جنيه أخرى، لجهود المدارس في مكافحة فيروس كورونا.

وتحل ولاية الجزيرة في المركز الثاني في تسجيل معدل الإصابات بكورونا بـ2513 حالة.

وأكدت وكيلة وزارة التربية والتعليم، تماضر الطريفي عوض الكريم، لدى تدشين المنحة، حرص الوزارة على تحقيق أهداف المشروع الإسعافي.

وقالت إن على رأس الأهداف، منع التسرب المدرسي بتوفير التمويل لأولويات تسيير المدرسة وتحقيق مجانية التعليم .

وخصصت الحكومة الانتقالية مبلغ 137 مليار جنيه للصرف على التعليم في موازنة العام الجاري 2021.

ولفتت الوكيلة أن المشروع من شأنه أن يسهم في تأسيس مجتمع الحرية والسلام والعدالة، وإتباع الشفافية في النظام التعليمي.

بدوره، أشاد أمين عام حكومة ولاية الجزيرة عثمان عابدين بدور الجهد الشعبي في ترقية وتطوير بيئة التعليم وأنتشار المدارس بالولاية.

وتعمد نظام المخلوع البشير، وضع جهود الأهالي في مجالات التعليم والصحة، ضمن المنجزات الحكومية.

وأعلن  عابدين أن الولاية نجحت في توفير مدرسة لكل (600) طالب.

وفي حقبة المخلوع، أغلقت عدد من المدارس بولاية الجزيرة أبوابها، جراء ضعف تردد التلاميذ.

من جانبه، أعلن وكيل التخطيط بوزارة المالية والتخطيط الاقتصادي، أمين صالح يس، أن مشروع التعليم يتماشى مع الإصلاحات الاقتصادية الحالية.

وحث على أهمية التنسيق والتعاون لإنجاح مشاريع الشراكة، مؤكداً أن دعم التعليم في الجزيرة يمثل أحد ركائز التنمية في السودان.

وتحتضن ولاية الجزيرة أكبر مشروع زراعي بالري الانسيابي في القارة الأفريقية.

لكن نظام المخلوع البشير تعمد تدمير المشروع، مخافة قيام نقابات عمالية قوية.

ولفت المدير القطري للبنك الدولي (السودان – جنوب السودان – إثيوبيا – إريتريا) عثمان ديون، لآثار فيروس كورونا في زيادة الفقر، وخفض الدخل، وزيادة التسرب المدرسي.

وجدد حرص البنك الدولي دعم السودان في الأجندة التنموية وتحسين البيئة المدرسية وجودة التعليم.

وصرح مدير المشروع الإسعافي لدعم التعليم، هاشم حمزة، أن المشروع يستهدف توفير المعينات المدرسية والتيسير.

وجدد حرص البنك الدولي دعم السودان في الأجندة التنموية وتحسين البيئة المدرسية وجودة التعليم.

وصرح مدير المشروع الإسعافي لدعم التعليم، هاشم حمزة، أن المشروع يستهدف توفير المعينات المدرسية والتيسير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى