أخبار

وفاة وفقدان مسؤولين بمحلية حلفا في حادثة غرق بأرقين

أودى انقلاب لنش بمحلية حلفا– شرقي السودان- بحياة المدير التنفيذي للمحلية إسماعيل بلال، بجانب فقدان «3» آخرين بينهم مدير شرطة المحلية ومدير استخبارات الجمارك وأحد افراد استخبارات الجيش.

حلفا: التغيير

تم انتشال جثمان المدير التنفيذي لمحلية حلفا إسماعيل بلال الذي توفي إثر تعرض لنش تابع للقوات البحرية في عرض بحيرة النوبة بوادي حلفا صباح اليوم السبت، إلى أمواج عاتية بسبب سوء الأحوال الجوية، أدت إلى غرقه.

وأكد مدير جمارك حلفا العميد تاج السر أحمد عثمان، عضو لجنة الأمن وأحد من الناجين من الحادث، أن هناك حوالي «3» من المفقودين بينهم مدير شرطة المحلية ومدير استخبارات الجمارك وأحد افراد استخبارات الجيش.

ونوه إلى أنه يجري البحث عن المفقودين في معسكرات الصيادين والمنطقة المحيطة بموقع الحادث.

وأكد العميد تاج السر طبقاً لوكالة السودان للأنباء، نجاة «6» أفراد من بينهم مدير الجمارك ومدير شرطة المحلية ومدير الأمن والمخابرات والمستشار القانوني لمحلية حلفا وأحد أفراد القوات البحرية بحامية حلفا الذين تم إنقاذهم عبر الصيادين وانتشالهم.

وأوضح أن اللنش كان يقل أعضاء لجنة أمن المحلية في طريقهم إلى أرقين ومن ثم اشكيت لاستقبال الوفد الاتحادي الوزاري برئاسة وزيرة الخارجية والنقل ومدير عام جمارك السودان.

ونوه إلى أن اللنش تعرض لعطل مفاجئ، وتقرّر العودة لارتفاع الأمواج في وسط البحيرة، وأثناء العودة انقلب اللنش.

ويذكر أن الوفد الوزاري قطع زيارته من أرقين.

وتقع في بعض المناطق السودانية على نهر النيل حوادث غرق مشابهة بسبب سوء الأحوال الجوية وارتفاع الأمواج.

وفي سبتمبر الماضي، توفيت «3» فتيات في ولاية النيل الأبيض عندما انقلب قارب صغير كان يقل «8» أشخاص، إثر حركة الرياح وارتفاع مناسيب المياه في النيل الأبيض.

ودائماً ما تحذِّر السلطات المختصة في الدفاع المدني من التنقل بالقوارب الصغيرة على طول النيل خاصة في فترات الخريف والفيضان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى