أخبار

قرار بإنهاء مظاهر الوجود المسلح بالعاصمة السودانية والمدن الرئيسة

قررت اللجنة الفنية ، التابعة لمجلس الأمن والدفاع السوداني ، اليوم الثلاثاء ، إفراغ العاصمة والمدن الرئيسة ، من مظاهر ،  الوجود المسلح.

الخرطوم:التغيير

وطالبت اللجنة الفنية ، بإيقاف التجنيد ، وما وصفته بالاستيعاب السياسي ، الذي تقوم به الحركات المسلحة ، بمدن السودان المختلفة ، إلى حين اكتمال تنفيذ بند الترتيبات الأمنية. بالإضافة ، إلى العمل على استتباب الأمن ، والذي قالت إنه واجب جميع الأجهزة الأمنية المختصة ، ويجب أن تعمل على ذلك.

ومنذ عدة أسابيع ، تصل إلى العاصمة السودانية ، قوات تابعة للحركات المسلحة ، وهو  الأمر الذي ظل يثير الجدل ، في الأوساط السياسية والشعبية.

وفي أكتوبر الماضي ، وقعت الحكومة الانتقالية ، وفصائل الجبهة الثورية ، على اتفاق سلام جوبا ، يشمل إجراء ترتيبات أمنية.

ويقضي اتفاق الترتيبات الأمنية ، بدمج قوات الحركات المسلحة ، في الجيش بنهاية الفترة الانتقالية ، لكن لم يتم إلى الآن ، البدء في تنفيذ الجداول الزمنية.

وطلبت اللجنة الفنية لمجلس الأمن والدفاع ، جميع الأطراف ، بالتعاون ، في سبيل الحفاظ على الأمن والاستقرار ، ومنع وقوع الجرائم.

واستعرض اجتماع اللجنة الفنية لمجلس الأمن والدفاع ، اليوم الثلاثاء ، مظاهر وأشكال الانفلات الأمني السائد ، في العاصمة والولايات.

وبحسب بيان أصدرته اللجنة ، فقد بحثت وتقصت عن أسباب الخلل الأمني ، واستعرضت الموقف الجنائي للجرائم التي وقعت.

وأضاف البيان ، أن اللجنة وبعد التداول ، أصدرت عدداً من القرارات ، من بينها الإسراع في تنفيذ بند الترتيبات الأمنية المتعلقة باتفاق جوبا للسلام ، وتنفيذها كما وردت بنصوص الاتفاق.  كما طالبت لجان الأمن بالولايات ، حسم التفلتات الخارجة عن القانون ، وذلك بالتنسيق بين جميع الأجهزة ، للتصدي بحسم وفقاً للقانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى