أخبار

الصحة العالمية تعتزم زيادة التمويل المخصص للسودان

أعلنت منظمة الصحة العالمية عزمها زيادة التمويل المخصص للقطاع الصحي في السودان، وذلك خلال زيارة وفد لها للخرطوم.

الخرطوم: التغيير

واكد وفد المنظمة على أهمية المشاركة المجتمعية في تطوير القطاع، بجانب مراعاة الجانب الإنساني والتنموي.

وأوضح أن السودان يتمتع بمقدرات طبية فنية عالية تحتاج لتعزيز الحكومة والقيادة في المجال الصحي.

بجانب الاستفادة من الدعم واستغلال الموارد المتاحة في الصحة وتقوية التنسيق بين المجالس المتخصصة والمؤسسات الصحية نفسها.

والتقى وفد المنظمة الأحد، رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، الذي رحب بالزيارة وأشار للدور الفعال والدعم الذي ظلت تقدمه المنظمة للسودان بما في ذلك لقاحات كورونا.

وأعرب حمدوك عن تقديره لتقرير الوفد الذي قال إنه لمس القضايا والتحديات التي يواجهها القطاع الصحي بالبلاد.

مع تقديم المقترحات لمجابهتها والعمل على مساعدة السودان لتنفيذها لإعادة بناء القطاع الصحي كأولوية للحكومة الانتقالية.

وذلك في إطار البناء المؤسسي الشامل مع التأكيد علي لا مركزية القطاع الصحي.

من ناحيتها قالت رئيس الوفد، رنا حاجي، أن الهدف من الزيارة هو تقييم النظام الصحي بالسودان.

وأشارا إلى أنه الزيارة جاءت بدعوة من وزير الصحة، عمر النجيب.

ونوهت إلى أنها ركزت على مدى جاهزية النظام الصحي وإعادة الهيكلة المطلوبة بغرض تحقيق التغطية الصحية الشاملة بالعاصمة والولايات.

بجانب الرعاية الصحية كأسس لإعادة بناء النظام الصحي بجانب تقييم التمويل الصحي.

ويعاني القطاع الصحي في السودان من عدة مشكلات تتمثل في ضعف البنى التحتية وقلة عدد الكوادر العاملة.

وساهمت سياسات النظام المباد في تشريد وهجرة الإف الكوادر الطبية، وذلك بسبب ضعف الرواتب وفرض سياسات تناسب توجهاته.

وساهمت جائحة كورونا في تفاقم مشكلات القطاع الصحي في السودان، من خلال الضغط الكبير على المرافق الصحية المتهالكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى