أخباررياضة

اتحاد المصارعة السوداني يتوقع عودة نشاطه عقب عيد الفطر

يعوِّل اتحاد المصارعة السوداني على انحسار وباء «كورونا» في البلاد لعودة نشاطه الرياضي عقب عطلة عيد الفطر المبارك.

التغيير- الخرطوم: عبد الله برير

وكانت بطولات المصارعة قد توقفت في السودان بعد قرار السلطات الصحية والأمنية، بتعليق النشاط الرياضي في البلاد بسبب جائحة «كورونا».

ونظم الاتحاد آخر مسابقة في العام الماضي بولاية النيل الأزرق وتوقف النشاط كلياً في ولاية الخرطوم.

وعلى صعيد المنتخب السوداني للمصارعة، أقام المنتخب معسكراً انفض قبل أيام بمنطقة «خشم القربة» شرقي البلاد.

وكان من المزمع مشاركة المنتخب السوداني في بطولة المصارعة الأفريقية بالمغرب التي تأجلت بسبب وباء «كوفيد- 19».

وعقب تعليق النشاط الرياضي في السودان لم يقُم اتحاد المصارعة بمخاطبة السلطات في البلاد بعد السماح لجماهير كرة القدم بدخول مباريات فريقي الهلال والمريخ والمنتخب السوداني.

وحال استمرار توقف النشاط، ينوي اتحاد المصارعة السوداني مخاطبة الجهات الأمنية عقب عطلة الفطر.

رئيس اتحاد المصارعة السوداني

ملح البطولات

وقال رئيس اتحاد المصارعة الله جابو سليمان كابو لـ«التغيير»، إن قيام البطولات بدون حضور الجمهور لن يكون مجدياً.

وأضاف كابو: «المصارعة تختلف عن بقية المناشط لأن الجمهور هو ملح البطولة وهو الذي يضيف عليها رونقاً ويحرِّك اللاعبين لتقديم أفضل أداء».

وتابع: «نحن نمتثل لقرار السلطات لأن الجمهور هو وقود اللعبة وسلامة الجميع مهمة للغاية».

واختتم الله جابو حديثه قائلاً: «في حالة الموافقة باستثناء عدد مقدر من الجمهور سنُقيم بطولاتنا وفق الاشتراطات الصحية من تباعد اجتماعي ولبس الكمامات وغيرها».

وبحسب روزنامة الاتحاد فإن بطولة المصارعة للكبار من المفترض أن تقام بالخرطوم في سبتمبر من العام الحالي حال وافقت السلطات.

جانب من إحدى منافسات المصارعة السودانية

الأقاليم مستمرة

وعلى مستوى الأقاليم، يستمر نشاط المصارعة بكل من ولايتي شمال وجنوب كردفان- غربي البلاد، وكسلا- شرقي البلاد، فيما لا زال قرار التعليق سارياً في العاصمة الخرطوم.

يُذكر أن نظام البطولات يرتكز على اختيار ولاية محدد كل عام وتدوير الفرص على الأقاليم.

وفي العام 2016م أقيمت البطولة القومية للمصارعة بمدينة الأبيض، و2017م في كسلا، و2018م بالبحر الأحمر، و2019م في كادقلي، فيما ألغيت بطولة ودمدني في العام 2020م نتيجة الإغلاق الكامل في السودان بسبب كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى