أخبار

السودان: مشروع متكامل لمنتجات الثروة الحيوانية في انتظار «مؤتمر باريس»

يشتمل المشروع إنشاء طرق وتوصيل خدمات الكهرباء ومياه الري والشرب، وإنشاء مطار ومحجر بيطري بتكلفة مالية تبلغ 700 مليون دولار.

الخرطوم: التغيير

أعلنت وزارة الثروة الحيوانية السودانية، طرح أكبر مشروع شراكات متكامل بمساحة مليون فدان في ولايتي شمال كردفان وجنوب دارفور، وذلك في مؤتمر باريس المُقررّ انعقاده في 17 مايو الحالي.

وبحسب الوزارة سيخصص المشروع  لصادرات اللحوم الحمراء والمنتجات الحيوانية الأخرى.

ويهدف الى إنتاج لحوم سليمة وصحية خالية من الملوثات والأمراض بالحفاظ على الصحة العامة وصحة البيئة بتطبيق الاشتراطات الصحية.

بجانب معالجة مخلفات ذبح الحيوانات للاستفادة منها، قيام مسالخ حديثة لإنتاج وتصدير اللحوم المبردة والمجمدة بانواعها المختلفة للاستهلاك المحلي والصادر

مع الاستفادة القصوى من الامكانات المتاحة لانتاج لحوم ذات جودة عالية للتصدير، والمساهمة في زيادة عائدات البلاد من العملات الأجنبية.

ويشتمل المشروع مزرعة تربية الحيوانات، وزراعة الأعلاف، ومسلخ لاغراض صادر اللحوم، ومصنع لمنتجات اللحوم، ووحدة معالجة مخلفات الذبيح.

بجانب مشروع مدبغة الجلود، ومشروع مزرعة الألبان، ومصنع لمنتجات الألبان.

كما يشتمل على إنشاء طرق وتوصيل خدمات الكهرباء ومياه الري والشرب، وإنشاء مطار ومحجر بتكلفة مالية تبلغ 700 مليون دولار.

واعتبرت الوزارة أن المشروع يمثل إضافة كبيرة للسودان ونموذج للشركات الراعية.

ومن المتوقع قدوم شركات أمريكية كبرى إلى البلاد في الفترة المقبلة حيث تم التجهيز للانفتاح على شراكات جاذبة لكبريات الشركات المحلية والأجنبية.

وبدأت عدة وزارات سودانية العمل على صياغة دليل لتنوير المستثمرين الدوليين حول الوضع الاستثماري في البلاد.

ومن المقرر عرض الدليل خلال مؤتمر باريس المزمع عقده في مايو المقبل.

ويهدف الدليل إلى تقديم الفرص الاستثمارية في السودان مع بيان الإطار القانوني للتعاملات الاستثمارية في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى