أخبار

السلطات السودانية توقف مواطناً هدد بتصفية مسؤول بالشرطة

أوقفت السلطات السودانية المختصة، مواطناً هدّد بتصفية مسؤول بالشرطة في ولاية كسلا- شرقي البلاد، وشددت على أنه سيتم حسم أي محاولات للتهديد أو نشر مقاطع للترويع وإثارة البلبلة.

الخرطوم: التغيير

أعلنت وزارة الداخلية السودانية، القبض على المواطن الذي ظهر في تسجيل مصور مهدداً بتصفية مدير شرطة ولاية كسلا.

وأكدت أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية في مواجهته بقسم شرطة دائرة الاختصاص بإشراف النيابة، وسيقدم للقضاء.

وأشارت رئاسة قوات الشرطة في بيان صحفي اليوم الخميس، إلى أنه رشح في الوسائط تسجيل مصور لمواطن يهدد بتصفية مدير شرطة ولاية كسلا.

وذكرت أن ذلك كان ذلك وسط جمهرة من المواطنين، وأن المواطن ذكر أنهم قاموا بإطلاق سراح مواطن عنوة من حراسات الشرطة.

وأكد البيان أن ما ذكره المواطن عن تحرير متهم من الحراسة، أمر غير صحيح، ويواجه من يرتكبه الإجراءات القانونية، وأن المواطن المعني تم الإفراج عنه بالضمانة.

وشدّد على أن قوات الشرطة مؤسسة قومية تعنى بإنفاذ القانون وليست لديها أي عداءات أو خلافات مسبقة أو لاحقة مع أي كيانات أو جهات أو أشخاص تحت أي ظرف.

وأكد بيان قوات الشرطة- بحسب المكتب الصحفي للشرطة- أن أي محاولات للتهديد أو نشر مقاطع للترويع وإثارة البلبلة سيتم حسمها بشكل قاطع وبات وفقا للإجراءات القانونية.

وحذّرت قوات الشرطة بأنها ستتعامل بقوة القانون مع كل دعوة لنيل الحقوق بالقوة الجنائية أو أي محاولة لإرهاب سلطات إنفاذ القانون بالدولة.

وكان مواطنون محتجون ضد حملات الشرطة على بيع الوقود بمدينة كسلا، هددوا في مقطع فيديو، مدير شرطة كسلا بالتصفية، وأعلنوا تحرير أحد منسوبيهم من حراسات الشرطة.

ونقلت صحيفة «السوداني» الصادرة اليوم الخميس، عن مدير شرطة ولاية كسلا أيمن حامد، تأكيده القبض على ناشر الفيديو وتدوين بلاغ في مواجهته بقسم شرطة الأوسط تحت المواد 10 و14 و25 و26 من قانون جرائم المعلوماتية للعام 2020م.

وأوضح حامد أنّ مسجّل الفيديو لديه سوابق جنائية، وأنّ المواطن الذي زعموا إطلاق سراحه من حراسات الشرطة هو الآخر يواجه بلاغات وتم الإفراج عنه بضمانة من النيابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى