أخبار

المجلس السيادي في السودان يكلف مبارك محمود بمنصب النائب العام

علمت (التغيير) من مصادر موثوقة أن مجلس السيادة الانتقالي قد وقع، اليوم الأربعاء، على قرار بتكليف، مبارك محمود، بمنصب نائب عام لجمهورية السودان، إلى حين التوافق على نائب عام جديد للبلاد.

الخرطوم:التغيير / أمل محمد الحسن

وكان نائب رئيس مجلس السيادة، محمد حمدان دقلو، قد عقد اجتماعاً أمس الثلاثاء، مع مدير الشؤون المالية والإدارية بالنيابة العامة، مولانا مبارك محمود، لتكليفه بالمنصب.
وأكد مصدر حكومي مطلع لـ(التغيير) أن الاختيار وقع على مولانا مبارك محمود بسبب الأقدمية في الخدمة.
من جهته، قال مبارك محمود، في تصريحات خص بها لـ(التغيير) إن قبوله بالتكليف جاء من واقع المسؤولية و”لتلافي وجود فراغ في هذا المنصب الحساس”، مشيراً إلى وجود طلبات كثيرة بالاستئنافات والفحص والمقابلات للنائب العام.
وأكد محمود أن قرار التكليف مؤقت إلى حين التوافق على نائب عام.
وعمل محمود طوال ٣٠ عاماً في النيابة العامة، حيث تنقل في عدد من الولايات.
وهو عضو لجنة التحري في قضايا المتهمين بارتكاب جرائم في إقليم دارفور. ويعتبر المسؤول الأول بالنيابة العامة عن ملفات الاستئنافات الخاصة بجميع لجان التحقيقات الجنائية.
وكان المجلس السيادي قد قبل استقالة النائب العام، تاج السر الحبر، في اجتماعه الدوري، يوم الاثنين، الموافق 17 مايو الجاري.
في الوقت الذي قال فيه الناطق الرسمي باسم المجلس، محمد الفكي سليمان، إن النائب العام تقدم باستقالته عدة مرات، مشيراً إلى اصراراه على التنحي في المرة الأخيرة.
وبحسب الوثيقة الدستورية، تتوافق قوى  الحرية والتغيير على مرشحين ويتم اعتمادهم من قبل المجلس السيادي، نسبة لعدم إجازة قانون المجلس الأعلى للنيابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى