أخبار

«الشعبية» تتسلم رد الحكومة السودانية على مسودة الإتفاق الإطاري

نقل عضو وفد الحركة الشعبية محمد يوسف أحمد المصطفي، عن وفد الحكومة السودانية وصفه لمسودة الإتفاق الإطاري بالموضوعية والجيدة. 

الخرطوم – جوبا: علاء الدين موسى

أعلنت الحركة الشعبية لتحرير السودان (شمال) بقيادة عبد العزيز الحلو، تسلمها اليوم الإثنين،   رد مسودة الاتفاق الإطاري من الحكومة الانتقالية بالسودان لاطلاع عليها ومناقشتها.

وبدأت الأربعاء الماضي، في عاصمة جنوب السودان جوبا الجلسة الافتتاحية الإجرائية للتفاوض.

وعُقدت الخميس، أولى الجلسات المُباشرة بين الجانبين، والتي سلمت خلالها الحركة الشعبية مسودة الإتفاق الإطاري للوفد الحكومي.

واستؤنفت الجلسات اليوم الإثنين، بحضور رؤوساء الوفدين ووفد الوساطة الجنوب سودانية.

وقال عضو وفد الحركة الشعبية، محمد يوسف أحمد المصطفى، لـ (التغيير) إن الحركة تسلمت رد الحكومة وستناقشه مساء اليوم.

وأكد عضو وفد الحركة الشعبية، أن الجولة الحالية ستكون حاسمة إذا تم التوافق على الرؤية التي تقدمت بها الحركة.

ونقل عن وفد الحكومة السودانية وصفه لمسودة الإتفاق الإطاري بالموضوعية والجيدة.

ونفي أحمد المصطفى اعتراض الحركة الشعبية على بعض بنود الاتفاق، فيما أشار إلى وجود ملاحظات قال انه سيتم تجاوزها في التفاوض.

ونوه إلى التزام أطراف التفاوض وحرصهما على تحقيق السلام، ولفت إلى توفر إرادة وعزيمة قوية من كافة الأطراف وتفاؤل بالتوصل لسلام الدائم والشامل.

وعبّر عضو الحركة الشعبية من ما وصفه بـ “شيطان التفاصيل”  الذي يظهر أثناء العملية التفاوضية كما يسميه الراحل جون قرنق.

ووقع رئيس مجلس السيادة الإنتقالي عبد الفتاح البرهان ورئيس الحركة الشعبية عبد العزيز والحلو، اتفاق إعلان مبادئ في مارس الماضي.

ووقّعت الحكومة السودانية اتفاقا لإحلال السلام مع حركات مسلحة – ضمن تحالف الجبهة الثورية- في 3 أكتوبر  الماضي.

ولم توقّع على هذا الاتفاق كل من الحركة الشعبية (شمال)، و”حركة تحرير السودان، بقيادة عبد الواحد نور، التي تقاتل القوات الحكومية في إقليم دارفور.

وفي  أغسطس 2019، بدأت في السودان مرحلة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024.

ويتقاسم السلطة خلالها الجيش والقوى مدنية والحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى