أخبار

السودان: حريق يلتهم أكثر من ألف نخلة وشجرة موالح بالشمالية

تسبب حريق في الولاية الشمالية- شمال السودان، في اتلاف أكثر من ألف نخلة مثمرة ومائة شجرة موالح، وطالبت السلطات المحلية باتخاذ إجراءات قانونية صارمة لضبط وتقنين حرق الأوساخ والمخلفات الزراعية للمزارعين.

مروي: التغيير

تعرّضت منطقة الأراك في محلية مروي بالولاية الشمالية- شمال السودان، لحريق هائل طال عدداً من السواقي الزراعية واستمر لعدة ساعات.

وتسبّب الحريق في حرق واتلاف أعداد كبيرة من أشجار النخيل والموالح تقدر بأكثر من «1000» نخلة مثمرة و«100» شجرة موالح.

وبحسب وكالة السودان للأنباء اليوم الأربعاء، شُوهدت سحب الدخان الكثيفة والملتهبة تغطي سماء المنطقة بفعل قوة الرياح التي ساعدت على إنتشار وازدياد رقعة النيران وتمددها في أكثر من «10» سواقي بالمنطقة، مما فاقم من صعوبة السيطرة عليها.

ونقلت الوكالة عن مدير وحدة الشهداء الإدارية حسن إبراهيم حامد، قوله إن جهود أهالي قرى الأراك والتدخل الميداني للدفاع المدني بالمحلية أسهم بقدر كبير في إخماد النيران.

وشدّد مدير الوحدة الإدارية، على ضرورة اتخاذ إجراءات قانونية صارمة لضبط وتقنين حرق الأوساخ والمخلفات الزراعية للمزارعين داخل الحواشات بإعتبارها المتسبب الرئيسي في هذه الحرائق.

ونوّه الى أهمية دعم وتوفير الاحتياجات الفنية الأساسية للدفاع المدني لتمكين دوره في التدخل السريع والعاجل والعمل على توفير وصيانة الطلمبات الصغيرة بقرى الوحدة للمساعدة في عمليات إخماد الحرائق.

من جانبهم، عبر عدد من مزارعي منطقة الأراك عن معاناتهم المتكررة مع حرائق النخيل.

وطالبوا بأهمية التوعية بمخاطر الحرق الحقلي العشوائي وتدريب الشباب فنياً على طرق التعامل مع الحرائق.

ويذكر أن شباب منطقة الأراك والدفاع المدني بذلوا جهوداً كبيرة في السيطرة على الحريق.

وتكررت حوادث حريق النخيل بصورة ملفتة في السنوات الأخيرة وفي مناطق قريبة من بعضها البعض، خاصة في مناطق حلفا ونوري وأرقو وتنقسي وغيرها من مناطق الولاية.

وتعزى معظم الحرائق إلى عمليات النظافة التي يقوم بها المزارعون والحرق الحقلي العشوائي.

ويشكو مواطنو الولاية من عدم توفر إمكانيات وبنية تحتية مناسبة تساعد قوات الدفاع المدني على مكافحة هذه الحرائق عند وقوعها، ويطالبون بضرورة توفير أدوات ومعينات حتى يؤدي دوره كاملاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى