أخبار

ادخال «15» ألف من بائعات الشاي بالخرطوم تحت مظلة التأمين الصحي

تمّ الإتفاق على  ادخال ١٥ ألف أسرة من بائعات الشاي والأطعمة ضمن منظومة التأمين الصحي بولاية الخرطوم كمرحلة أولى.

الخرطوم: التغيير

أكد والي الخرطوم، أيمن خالد نمر، على عدم التعرض أو منع  بائعات الأطعمة والشاي  من العمل أو مصادرة معداتهن.

كما دعا لترتيب أماكن مخصصة لأداء العمل، وعدم تحصيل أي رسوم على نشاط بائعات الشاي وأصحاب “الدرداقات” بالأسواق.

والتقى الوالي، الأربعاء، المدير العام المكلف لهيئة التأمين الصحي بالخرطوم مهند محمد حامد، ومدير وحدة المحليات بالتأمين الصحي بهاء الدين عبد الرحيم.

بالإضافة لرئيس لجنة الدعم الاتحادي بالتأمين الصحي سعد النور، وعوضية محمود كوكو وتهاني عباس كممثلات لبائعات الشاي.

وقال نمر إن بائعات الشاي والأطعمة لهن حقوق وليست منح وعليهم كحكومة القيام بكل ما من شأنه الحفاظ علي هذه الحقوق.

وأكد اللقاء على عدم  التعرض أو منع  بائعات الأطعمة والشاي من العمل أو مصادرة معداتهن.

بجانب ترتيب أماكن مخصصة لأداء عملهن، وعدم تحصيل أي رسوم على نشاط بائعات الشاي وأصحاب “الدرداقات” بالأسواق.

وذلك وفقاً للقرارات الصادرة من حكومة الولاية ضمن قانون الميزانية للعام ٢٠٢١.

والإتفاق على  ادخال ١٥ ألف أسرة من بائعات الشاي والأطعمة ضمن منظومة التأمين الصحي كمرحلة أولى.

بجانب  الترتيب مع وزارة الصحة والتأمين الصحي بولاية الخرطوم على تدريبهن على برامج الصحة المهنية والاسعافات الأولية.

كما أمن اللقاء على الترتيب مع الجهات ذات الصلة لتقنيين أوضاع بائعات الشاي والاتفاق على المسؤولية المشتركة فيما يخص نظافة البيئة واماكن العمل.

والترتيب مع الجهات ذات الصلة لتدريبهن على مشاريع مختلفة في مجالات الزراعة والتدريب المهني.

وكذلك تكوين فرق عمل مشتركة على مستوى أمانة الحكومة والمحليات لتنفيذ الإجراءات والمتابعة والتنسيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى