أخبار

وفيات وإصابات جديدة بـ«كورونا» في ولايتين سودانيتين

سُجلت وفيات وإصابات بفيروس «كورونا» جديدة في ولايتين شمال السودان، طبقاً لآخر التقارير الواردة منهما حول موقف الجائحة في الأيام الفائتة.

الخرطوم: التغيير

كشف التقرير اليومي حول جائحة «كورونا» في ولاية نهر النيل- شمال السودان، عن تسجيل «9» حالات إصابة جديدة بالفيروس و«6» وفيات و«7» حالات تعافٍ.

واستعرضت مدير الطوارئ الصحية ومكافحة الأوبئة بوزارة الصحة في الولاية سمية عمر أحمد حالات الإصابة بالمحليات والوفاة والتعافي.

ونوهت بحسب وكالة السودان للأنباء اليوم الأربعاء، لوجود حالات موجبة لمسافرين أجروا الفحص بمعمل الصحة العامة، كما توجد بعض الحالات الوافدة من خارج الولاية.

ودعت سمية، مواطني الولاية إلى تطبيق الإرشادات الصحية والوقائية واستعمال الكمامات والتباعد الإجتماعي وغسل الأيدي وآداب العطس والسعال، والتبليغ الفوري عن حالات الاشتباه.

وفي الولاية الشمالية، سجلت وزارة الصحة والتنمية الإجتماعية بالولاية أمس، «4» حالات إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس و«6» حالات تعافٍ وحالة وفاة واحدة بمحلية الدبة.

وأوضح التقرير اليومي لإدارة الطوارئ الصحية ومكافحة الأوبئة بشأن الحالات المؤكدة، أن محلية دنقلا سجلت حالتين، محلية حلفا حالة واحدة ومحلية مروي حالة واحدة، مع وجود «48» حالة نشطة بالعزل المنزلي و«4» حالات بمركز العزل الرئيسي في دنقلا وحالتان بمركز العزل بمحلية حلفا، ليبلغ بذلك تراكمي حالات الإصابة منذ بداية الجائحة في الولاية «975» حالة متضمنة «755» حالة تعافٍ و«166» حالة وفاة.

وكانت وزارة الصحة الاتحادية أعلنت أمس، تسجيل «80» حالة إصابة جديدة بـ«كورونا» و«7» وفيات وتعافي «52» حالة ليرتفع إجمالي الإصابات إلى «36.122» حالة، فيما وصل إجمالي الوفيات إلى «2711» وفاة، وتعافي «29.812» منذ بداية الجائحة في مارس 2020م.

وكشف تقرير إدارة الطوارئ الصحية بالوزارة اليومي الوبائي ليوم 7 يونيو عن  تسجيل «6» ولايات إصابات جديدة من جملة «18» ولاية بالبلاد أعلاها «الخرطوم، البحر الأحمر، الجزيرة، شمال دارفور، سنار والنيل الأزرق».

وبدأت «كورونا» بالسودان في مارس 2020م.

ووصل معدل الإصابات ذروته خلال الموجة الثالثة التي ضربت البلاد مع بداية العام الحالي 2021م.

ويشكو الأطباء من السلوك الجمعي، وعدم اتباع الاحترازات الصحية الصادرة عن الجهات المختصة.

وقبل أسابيع تحدث مسؤولون عن إمكانية العودة إلى خيار الإغلاق الشامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى