أخبارحواراترياضة

مدربة منتخب السيدات السوداني: لدينا لاعبات متزوجات ولهن أطفال

بعد تكوين أول منتخب سوداني للسيدات اختار اتحاد الكرة في البلاد المدرب فاروق جبرة ليكون على رأس الجهاز الفني، وجاءت المدربة سلمى الماجدي مساعدة له.

ولتسليط الضوء على تحضيرات المنتخب للبطولتين الإفريقية والعربية وحظوظه في الترشح للادوار القادمة (التغيير) حاورت عضو الجهاز الفني الماجدي، والتي بدورها تحدثت عن قضايا أخرى تتعلق بالمنتخب في هذه المساحة.

الخرطوم: التغيير: عبدالله برير

سلمى الماجدى – مدربة منتخب السيدات السوداني

بدءا كيف تسير تحضيرات منتخب السيدات؟

أدينا حتى الآن 5 تدريبات منذ إنشاء المنتخب،واللاعبات يستوعبن الخطة بصورة جيدة والعمل البدني أيضا جيد.

أرى ان المنتخب السوداني للسيدات تأخر تكوينه كثيرا ولكنها خطوة جيدة وسنبذل قصارى جهدنا للوصول لأبعد نقطة ممكنة في جميع البطولات.

هل توقعت ان تكوني على رأس الجهاز الفني للمنتخب وهل تفأجات بتعيينك كمساعد؟

لا اميل للإجابة عن هذا السؤال.

ما هو الأفضل للاعبات المنتخب، مدرب ام مدربة؟

اللاعبات ليس لديهن مشكلة في ان يكون المدرب سيدا او سيدة، وعلى مستوى الدوري هنالك أندية مدربوها رجال واخرى تدربها النساء ولا فرق بين الامرين، لكن من الضروري وجود عنصر نسائي في الجهاز الفني.

يقال إن دوري السيدات نفسه ضعيف نظرا للنتائج الكبيرة التي تنتهي عليها معظم المباريات، ما تعليقك؟

ليس ضعيفا، غالبية الأندية حديثة عهد بكرة القدم وهنالك بعض الفرق تكوينها سبق قيام الدوري نفسه بفترة وجيزة جدا.

هل تغيرت نظرة المجتمع السوداني للرياضة النسوية؟

تغيرت بصورة كبيرة جدا، سابقا قوبلت الرياضة النسوية بالرفض ولكن الآن أصبح لدوري السيدات جمهور عريض كما ان إدارات الاندية التفتت لهذا الامر وشرعت في تكوين فرقها النسائية.

ممارسة البنت لكرة القدم في السودان هل لها دور في ابعادها عن الزواج والارتباط؟

لدينا العديد من اللاعبات المتزوجات ولديهن اطفال ويمارسن كرة القدم، هذا الامر أصبح واقعا عاديا مع ان البعض القليل رافض للفكرة.

هنالك تخوف في اوساط الرياضيين من هزائم كبيرة متوقعة لمنتخب السيدات إفريقيا وعربيا نظرا لحداثة عهده، كيف تنظرون لهذا الامر؟

هذا المنتخب يتكون لاول مرة ولابد من أن يشارك والهزيمة واردة في كرة القدم، لكن ليس هنالك تخوف من المشاركة، ونحن نسعى للاحتكاك والاستفادة ليقوى عود المنتخب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى