أخبار

توقيف مجموعة من عناصر النظام المُباد خلال اجتماع تنظيمي بالعاصمة السودانية

قال رئيس لجنة “إزالة التمكين” بالإنابة، محمد الفكي سليمان، إنه تم توقيف عدد من العناصر ويجري التحقيق معهم.

الخرطوم: التغيير

أكدت مصادر متطابقة توقيف عناصر من فلول النظام المُباد في السودان خلال اجتماع تنظيمي بالعاصمة السودانية مساء السبت.

وبحسب المصادر فإن قوة من شرطة لجنة “إزالة التمكين” اوقفت فلول النظام المُباد خلال اجتماع لهم بضاحية المنشية شرقي الخرطوم.

وقال رئيس لجنة “إزالة التمكين” بالإنابة، عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان، في تصريح مقتضب لموقع “العين الإخبارية”، إنه “تم توقيف عدد من العناصر ويجري التحقيق معهم الآن”.

وكانت حكومة ولاية الخرطوم قد اتهمت في تعميم لها السبت، عناصر النظام المُباد بالضلوع في التفلتات الأمنية الأخيرة بالعاصمة السودانية.

وفي ديسمبر من العام 2019 اصدر رئيس مجلس السيادة الإنتقالي عبدالفتاح البرهان، قراراً بتشكيل لجنة للقضاء على التمكين السياسي والإقتصادي الذي انتهجه نظام المخلوع عمر البشير.

وسميت اللجنة بـ “لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وإزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال”.

وتتبع للجنة المركزية لجان فرعية في جميع ولايات السودان.

وتلاحق اللجنة عناصر النظام المُباد وحزب المؤتمر الوطني الذي تم حله بموجب القانون.

ويجرم قانون لجنة “إزالة التمكين” الإجتماعات التنظيمية لعناصر حزب المؤتمر الوطني المحلول.

وكان النظام المُباد قد “مكّن” محسوبيه من الاستحواذ على العديد من الوظائف المهمة في الدولة.

كما فتح لهم المجال للسيطرة على إقتصاد الدولة لمدة 30 عاماً.

ويعرّف قانون اللجنة “التمكين” بانه أي طريقة أو أسلوب أو عمل أو تخطيط أو اتفاق للحصول على الوظيفة العامة أو الخاصة إنفاذاً لسياسات نظام الإنقاذ.

سواء كان ذلك بالفصل من الخدمة تحت مظلة الصالح العام أو بتعيين منسوبي نظام الإنقاذ.

أو إحلالهم ليتولوا بأي وسيلة أو يسيطروا على الوظائف أو المصالح أو المؤسسات القائمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى