أخباراخبار دولية

بروتوكول تعاون بين مصر وجنوب السودان بشأن بناء سد كبير على أحد روافد النيل

أعلنت الحكومة المصرية، اليوم السبت، أنها وقعت بروتوكولاً للتعاون الفني مع دولة جنوب السودان، يتضمن مشروع إعداد دراسات جدوى إنشاء سد (واو) المتعدد الأغراض.

الخرطوم: التغيير

وحسب بيان وزارة الري المصرية، يأتي ذلك في إطار مواصلة مصر دعمها لأشقائها من الدول الأفريقية من خلال تنفيذ العديد من المشروعات على الأرض بهدف خدمة المواطنين، وتحقيق الاستقرار للأهالي عن طريق حل مشكلات مياه الشرب وحماية الأهالي من أخطار الفيضانات.

وأوضحت الوزارة أن المشروع على نهر سيوي أحد فروع نهر الجور الرئيسي بحوض بحر الغزال، أحد روافد نهر النيل، وعلى مسافة 9 كم جنوب مدينة “واو” في جنوب السودان.

وأضافت أن المشروع يهدف لتوليد 10.40 ميغاوات من الكهرباء بالإضافة لتوفير مياه الشرب لحوالي 500 ألف نسمة والاستفادة من المياه في الري التكميلي لحوالي من 30 لـ 40 ألف فدان.

وأكدت أنها قامت بإعداد الدراسات الفنية والاقتصادية المتكاملة للمشروع؛ وتسليمها إلى جنوب السودان بشأن موقع السد وبحيرة التخزين، وكذلك الدراسات الجيولوجية والجيوتكنيكية والإنشائية والبيئية وأعمال التصميمات المبدئية للسد والمنشآت التابعة له.

يذكر أن مصر أسهمت في إنشاء عدد من السدود بدول حوض النيل مثل سد (أوين) في أوغندا وخزان (جبل الأولياء) في السودان وسد (روفينجي) في تنزانيا.

وفي سياق ذي صلة، أعلن نائب وزير خارجية جنوب السودان، دينق داو دينق، إن بلاده تخطط لبناء سد كبير على نهر النيل، لتوفير الكهرباء ومنع الفيضانات المدمرة.

وأضاف نائب وزير الخارجية الجنوب سوداني، في مقابلة مع صحيفة (ذا ناشيونال) الإماراتية، الناطقة باللغة الإنجليزية، إن بلاده لديها المال والدافع إلى بدء التصنيع بعد نهاية الحرب الأهلية.

وتابع الوزير، في المقابلة التي عقدت بالعاصمة جوبا، يوم الجمعة، إن “بلادنا تعاني من الفيضانات ونقص الكهرباء وندرة المياه وضعف البنية التحتية، والمشروع جزء من خطة الحكومة، وسيتم تمويله من عائدات النفط”.

واستطرد: “انظر إلى بلدنا اليوم، معظم جنوب السودان تغمره الفيضانات بينما نتحدث، وولاية أعالي النيل مغمورة بالمياه، ولم تتح لنا الفرصة كدولة للتفكير والتخطيط، ويجب أن ننظر إلى احتياجات السكان، والصناعات المتنامية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى