أخبار

وفد من الـ«أف بي آي» يجري مباحثات بالخرطوم

بحث وفد من الـ«أف بي آي»، بالخرطوم، سبل تطوير التعاون بين مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي والشرطة السودانية ممثلة في الإدارة العامة للأدلة الجنائية.

الخرطوم: التغيير

تلقى وفد من مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي الـ«أف بي آي»، شرحاً حول العمل الفني بالإدارة العامة للأدلة الجنائية، ودورها في مجال العمل الجنائي بالسودان.

واستقبل مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية اللواء شرطة حيدر محمد سيد أحمد، بمبنى دائرة المختبرات الجنائية الإقليمية اليوم الخميس، وفداً ضم الملحقة القانونية الإقليمية لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي «أف بي آي» ديب شوميكر ونائب الملحق القانوني الإقليمي جيم تونجان، يرافقهما مدير الإدارة العامة للتعاون الدولي اللواء شرطة حقوقي ياسر عبد الرحمن محمد أحمد والعميد شرطة معاوية الصديق محمد وممثلة مكتب الأمن الإقليمي بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالسودان أسماء محمد أحمد آدم، بحضور مديري دوائر الإدارة العامة للأدلة الجنائية.

واستمع الوفد لشرح عن العمل الفني بالإدارة العامة للأدلة الجنائية، وبحث اللقاء سبل تطوير التعاون بين مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي والشرطة السودانية ممثلة في الإدارة العامة للأدلة الجنائية.

يذكر أن نائب قائد القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا «أفريكوم» أندرو يانغ، زار السودان في يناير الماضي، والتقى عدداً من المسؤولين في مقدمتهم رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان.

وأكد يانغ حينها دعم الولايات المتحدة للانتقال التاريخي في السودان والعمل على تقوية علاقتها به وللتعاون لاستكشاف الفرص المستقبلية.

وأعلن سعي بلاده إلى تأسيس علاقة قائمة على الحوار والثقة المتبادلة والالتزام المشترك لتحقيق مزيد من الأمن والاستقرار.

وقال يانغ في تصريح عقب لقاء البرهان: «نيابة عن القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا وأصدقاء السودان في الولايات المتحدة، سنعمل على بناء علاقات قوية مع السودان  لدعم التغيير التاريخي فيه، والذي أصبح ممكناً بفضل الجهود الشجاعة للشعب السوداني لرسم طريق جديد وجرئ نحو الديمقراطية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى