أخبار

السودان: توجيهات بتوقيف عناصر «حركة مسلحة» حرّروا متهمين من قبضة الشرطة

تعود ملابسات الحادثة لإعتداء افراد يتبعون لقوى تجمع تحرير السودان، على قسم للشرطة بالفاشر الجمعة، وتحرير متهمين في قضايا جنائية.

الفاشر: التغيير

أعلنت لجنة أمن ولاية شمال دارفور غربي السودان صدور توجيهات بتوقيف عناصر يتبعون لإحدى الحركات المسلحة اطلقوا متهمين في قضايا جنائية من أحدى حراسات الشرطة بمدينة الفاشر.

وأكدت لجنة الأمن إعادة القبض على المتهمين الذي تم إطلاق سراحهم بواسطة عناصر من حركة قوى تحرير السودان الموقعة على اتفاق جوبا للسلام مع الحكومة الإنتقالية.

وذكرت اللجنة في بيان لها السبت، إن والي شمال دارفور واعضاء اللجنة الأمنية زاروا قسم الشرطة واطلعوا على تفاصيل الحادثة.

وأن توجيهات صدرت من اللجنة بإعادة المتهمين للقسم عاجلاً، بجانب التوجيه بوضع أفراد القوة المعتدية في الحبس ومحاسبتهم.

وبسحب بيان اللجنة الأمنية استنكر قادة أطراف السلام ما حدث، وأكدوا انه تصرف فردي ولا يعبر عن توجهات ومبادئ الحركة.

كما وعدوا بردع اي فرد من أفرادهم يأتي بأفعال مخالفة للقانون.

وعقب إعادة المتهمين إلى قسم الشرطة بالفاشر، تبيّن أن أحدهم عسكريا  ينتمي الي قوي تحرير السودان والآخر مواطن مدني.

وتعود ملابسات الحادثة لإعتداء افراد يتبعون لقوى تجمع تحرير السودان، على قسم للشرطة بالفاشر الجمعة، وتحرير متهمين في قضايا جنائية.

وأعربت لجنة أمن الولاية عن رفضها لتصرفات اولئك الأفراد، وعبّرت عن ادانتها واستنكارها للحادثة، ووصفت سلوكهم بـ “غير القانوني”.

كما توعدت بردع كل من يخرج علي القانون ويسعى للحيلولة دون قيام قوات الشرطة والقوات النظامية بمهامها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى