أخباررياضة

إداريون يشهرون أسلحة بيضاء في تدريبات نادي سوداني

صاحب تدريب نادي هلال الأبيض السوداني أحداثاً مثيرة وصلت حد ظهور الأسلحة البيضاء.

الخرطوم: عبد الله برير

وعرف المران إشهار سكاكين و(جنازير) بين الأعضاء الجدد والقدامي في مجلسيّ إدارة الفريق المتصارعين على إدارته.

وتعود الحادثة إلى حضور أعضاء المجلس القديم بغرض استلام فريق الكرة والعمل على نقل مقره، بعد إعلانه تصديه للعمل في النادي بعد تدهور مستوى الفريق.

وفي الأثناء رفضت الإدارة الجديدة تسليم الفريق وقابلت خطوة ممثلي المجلس القديم بالرفض القاطع.

وتطور الأمر إلى الملاسنات اللفظية قبل أن تشهر الأدوات الحادة والأسلحة البيضاء، قبل أن يتم احتواء الأمر من قبل العقلاء بعد مجهود كبير.

ويعيش الجهاز الفني للفريق حالة من التوتر بعد مطالبة المجلس القديم بقيادة ناجي جابر لمدرب الفريق صلاح أحمد آدم بمواصلة الإشراف على الفريق.

غير أن صلاح تمسك بالابتعاد عن تدريب الهلال في ظل رفض المجلس الجديد لوجوده وحفاظا على هدوء الأحوال.

وتحيط بنادي هلال الأبيض توترات إدارية بسبب وجود مجلسين متصارعين على إدارة النادي.

وكان رئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم كمال شداد بارك خطوة فوز الرئيس عجب الدور برئاسة النادي وسحب الثقة من المجلس المنتخب بقيادة ناجي جابر.

اهتزاز نتائج فريق الكرة دفع المجلس المحلول بقيادة جابر لتصديه للاهتمام بأمر الهلال الفني والإداري.

وسعى المجلس كذلك للاضطلاع بكافة المسؤوليات في بقية مباريات الدوري السوداني، وطالب الجميع بالالتفاف حول الهلال حتى يعبر أزمته.

وكان هلال الأبيض تعرض لهزيمة قاسية في الجولة الماضية أمام الهلال أم درمان بسبعة أهداف نظيفة.

وفجرت الخسارة براكين الغضب في مدينة الأبيض غربي السودان معقل الفريق.

ويحتل الفريق الملقب بـ(هلال التبلدي) المركز التاسع في الدوري المحلي برصيد 31 نقطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى