أخبار

استئناف الرحلات النهرية بين شطري السودان مطلع سبتمبر

أبلغت مصلحة الملاحة النهرية السودانية كافة شركات النقل النهري وأصحاب المواعين النهرية التي تعمل بالخط الملاحي بين دولتي شمال وجنوب السودان باستئناف الرحلات مطلع سبتمبر المُقبل.

الخرطوم: التغيير

أعلنت مصلحة الملاحة النهرية بوزارة النقل السودانية الإستعداد لاستئناف أول رحلة إلى جنوب السودان.

وأبلغت مصلحة الملاحة النهرية كافة شركات النقل النهري وأصحاب المواعين النهرية التي تعمل بالخط الملاحي بين دولتي شمال وجنوب السودان.

بجانب الغرف التجارية والمؤسسات الخدمية داخل الميناء بالاستعداد لاستئناف أول رحلة إلى جنوب السودان يوم الأربعاء الأول من سبتمبر المُقبل.

وأوضحت المصلحة في إعلانها ان ذلك يأتي تحقيقا لإرادة ورغبة الشعبين في دولتي السودان وجنوب السودان في التواصل وتبادل المنافع التجارية والاقتصادية التي تعود بالفائدة لهما.

ووفاء وتنفيذا لتوجيهات وقيادة البلدين في إزالة كافة المعوقات التي تعترض فتح المعابر.

بجانب التفاهمات التي تمت في هذا الصدد نتيجة اجتماعات الخبراء والفنيين من الجانبين في كافة المؤسسات ذات الصلة.

وما توصلت إليه من اتفاقيات لفتح المعبر النهري بكوستي لاستئناف الرحلات بين الدولتين.

وأعربت المصلحة عن تمنياتها  في إستمرار التواصل بين الشعب السوداني شمالا وجنوبا.

ووصل إلى عاصمة دولة جنوب السودان جوبا الخميس، رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، في زيارة من المُقرّر أن تستغرق 3 أيام.

ويرأس حمدوك خلال الزيارة وفداً رفيع المستوى يضم قيادات تنفيذية وأمنية، بينها وزراء الدفاع، الخارجية، التجارة، النقل.

بجانب وكيل وزارة النفط ونائب مدير جهاز المخابرات العامة.

ومن المُقرّر أن تشمل مباحثات رئيس الوزراء السوداني مع قادة دولة جنوب السودان، العلاقات بين البلدين وسبل تعزيزها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى