أخبار

السودان: الدفاع المدني يعلن وفاة وإصابة «107» شخص جراء الفيضانات

أعلنت الإدارة العامة للدفاع المدني في السودان، الثلاثاء، عن وفاة 57 شخصاً وإصابة 50 آخرين جراء الأمطار والفيضانات، في وقت حاصر نهر الرهد عدد من أحياء منطقة المفازة بولاية القضارف بشرق البلاد.

الخرطوم:التغيير: سارة تاج السر

وكشف الناطق الرسمي باسم الدفاع المدني، عبد الجليل عبد الرحيم، لـ(التغيير) عن إرتفاع عدد المنازل المتضررة كلياً إلى 4172 منزل، بالإضافة لـ1349 منزل بشكل جزئي، و73 مرفق عام، ونفوق 64 من المواشي.

من جانبه، أكد مدير دائرة الطوارئ والكوارث القومية بالادارة العامة للدفاع المدني، قرشي حسين عبد القادر، على ارتفاع مناسيب نهر الرهد، مما تسبب في انسياب المياه ودخولها أحياء المدارس والأوسط، بمحلية المفازة بالقضارف.

مشيراً إلى أن غرفة طوارئ المحلية وقوات الدفاع المدني تبذل جهوداً كبيرة من أجل إحتواء الموقف وإعادة ترتيب الأوضاع لحالتها الطبيعية.

انخفاض مناسيب النيل

وهطلت أمطار غزيرة، يوم الأثنين، في ولاية جنوب كردفان بمحليات: أبو جبيهة بلغت نسبتها 16ملم، كادوقلي 8 ملم، والدلنج 1ملم.

فيما سجل نهر النيل 16،03 متر بانخفاض 14 سم عن منسوب اليوم السابق، و انخفاض 12 سم عن منسوب نفس اليوم من العام الماضى.

كما سجل نهر عطبره 15،48 م بانخفاض 12 سم عن منسوب اليوم السابق، و انخفاض 9 سم عن منسوب نفس اليوم من العام الماضى.

ويمر الفاضل المداري شمالاً بمدينة عطبرة مع حركة رياح جنوبية غربية مثيرة للغبار و الأتربة و هدوء في الأحوال بجميع المحليات.

ومازالت الجهود الهندسية متواصلة فى أعمال التروس والحمايات لمناطق الهشاشة والمنخفضات بعدد من المحليات والعمل جاري لحصر الأضرار.

وفي ولاية سنار بلغ منسوب النيل الازرق عند مدينة ودالعيس 16،45م بنقصان 13 سم عن منسوب اليوم السابق، مع هطول امطار متفاوتة بين متوسطة الي خفيفة بجميع محليات الولاية، مع إستمرار جهود قوات الدفاع المدني في تصريف مياه الأمطار عبر المصارف الرئيسية لمدينة سنجة.

كما تمت معالجة طريق ودالنيل الدمازين بالإضافة لاكتمال العمل في قفل كسر جنائن حريرى بواسطة قوات الدفاع المدني وفرقة الكشافة واصحاب الجنائن واللجنة التسيرية لمدينة سنجة، تحت إشراف مدير شرطة الولاية وقائد الفرقة 17مشاه من القوات المسلحة.

«أوتشا»: تضرر ما يقارب «62» ألف سوداني من الفيضانات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى