أخبار

وزير الري: النيل الأبيض يسجل أعلى إيراد خلال 100 سنة

قال وزير الري والموارد المائية ، ياسر عباس ، إن أهم ما يميز فيضان العام الحالي ، هو  الإيراد الكبير وغير المتوقع للنيل الأبيض، والذي فاق كل ما تم رصده خلال المائة عام السابقة.

الخرطوم:التغيير

وأضاف الوزير ، الذي قدم تنويراً يوم الثلاثاء لمجلس الوزراء عن موسم فيضان 2021-2022، أن أحد أهم سمات فيضان هذا العام الإيراد الكبير غير المتوقع من النيل الأبيض والذي يفوق كل ما تم رصده خلال المائة عام السابقة.

وأوضح الوزير ، أن متوسط إيراد النيل الأبيض ، كان يتفاوت بين 70 و80 مليون متر مكعب يومياً في الأعوام السابقة خلال شهر يوليو ، ليرتفع لما بين 120-130 مليون متر مكعب في اليوم في الموسم الحالي.

وأكد أن وزارته تمكنت بنجاح خلال موسم الفيضان الحالي  ولأول مرة من استخدام الخزانات السودانية ، الروصيرص ومروي ، في كسر حدة الفيضان خلال شهري يوليو واغسطس.

ولفت إلى أن لجنة الفيضان ، حددت لأول مرة ما يُسمى بالتصريف الآمن الذي بلغ 800 مليون متر مكعب خلف سد مروي ، و550 الى 650 مليون متر مكعب خلف سد الروصيرص.

وأشار الوزير إلى أنه “رغم الملء الأحادي لسد النهضة ، عبرت المياه الممر الأوسط بالسد في 20 يوليو وبعد ذلك كل إيراد النيل الازرق الذي يدخل السد هو ما يخرج منه”.

ورأى أنه ليس هنالك أثر للسد على فيضانات هذا العام ، لكنه أشار إلى أن عدم تبادل المعلومات قبل الملء ، أجبر السودان على عمل تحوطات مكلفة ذات أثر اقتصادي واجتماعي كبيرين.

كما استعرض عباس ، في اجتماع مجلس الوزراء تقريرا عن الفيضان بمدينة الفاو والدمار الكبير الذي حدث والأراضي الزراعية التي غمرت، وقال “كان هناك نقاشاً مهماً حول ضرورة تصريف هذه المياه بأسرع ما يُمكن لكي تصبح كل المساحات المغمورة جاهزة للموسم الشتوي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى