أخباراقتصاد

وزير الطاقة السوداني: تحسن الإمداد الكهربائي رهين بالدعم المالي

جدّد وزير الطاقة والنفط السوداني، تأكيده أن الحل الجذري لمشكلة الكهرباء التي تعاني منها البلاد يحتاج «3» مليارات دولار، وأوضح أن تحسن الإمداد رهين باالدعم المالي.

التغيير- الخرطوم: الفاضل إبراهيم

رهن وزير الطاقة والنفط السوداني جادين علي عبيد، تحسُّن الإمداد الكهربائي، باستمرار الدعم المالي لشراء الوقود والإسبيرات للتوليد الحراري الذي يمثل «50%» من الإنتاج.

وقال جادين خلال منتدى «كباية شاي» بصحيفة (التيار)، اليوم الخميس، إن ما يدفعه المواطنون لشراء الكهرباء يعادل «10%» من تكلفة التشغيل.

ونوه إلى أن المنتج حالياً يمثل «65%» من الطاقة المركبة التي تبلغ «3500» ميغاواط.

واعتذر جادين للمواطنين عن المعاناة التي يجدونها بسبب انقطاع الكهرباء وقال إنه شخصياً يعاني من القطوعات.

وأضاف جادين: «أنا عايز الناس يدعو لينا بالتوفيق بدل يدعو علينا».

وكشف عن اتجاه لفصل فاتورة المياه عن الكهرباء.

وفي رده علي أسئلة الحضور بشأن تراجع الإنتاج الكهربائي مقارنة بالعهد البائد، أوضح الوزير أن الكهرباء خدمة تحتاج إلى اهتمام مستمر وتنفيذ للمشاريع الإستراتيجة لأن الاستهلاك يزيد بنسبة «10%» سنوياً.

وجدد الوزير اتهامه للنظام البائد بتخريب القطاع، وأشار إلى أن الدولة تصرف على القطاع وليست هنالك أموال مخصصة للكهرباء، ونبه إلى أن الدولة لديها أولويات مختلفة.

ونفى الوزير أن يكون رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك أمهلهم «6» أشهر لحل مشكلة قطوعات الكهرباء- كما راج في بعض الوسائل مؤخراً.

وجدد تأكيده بأن الحل الجذري لمشكلة الكهرباء يقدر بـ«3» مليارات دولار.

وتوقع أن يحدث بعض التحسن في مصادر الإمداد بعد «6» أشهر من الآن بعد توقيع عقودات لتنفيذ مشاريع للطاقة الشمسية.

وأعلن جادين عن اعتزامهم إجراء مفاوضات مع إثيوبيا لزيادة مقدرة للخط الناقل الذي لا يتحمّل أكثر من «200» ميغاواط، وبالتالي لا يمكن زيادة الاستيراد من إثيوبيا في الوقت الحالي.

وأكد في الوقت ذاته أن الإتجاه لشراء الكهرباء من إثيوبيا يمثل أحد الحلول  للمشكلة.

وكشف جادين عن استئناف العمل في محطتي قري «3» وسيمنس في بورتسودان بعد حل مشكلة الوسيط أو «السمسار» التي ورطهم فيها النظام البائد بإدخال طرف ثالث في المشروع، وأوضح أن العمل بها قطع «85%».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى