أخبار

التلفزيون السوداني يطلق أول برامج «الثورة الزراعية»

يطلق التلفزيون السوداني في القريب العاجل، برنامجاً زراعياً مختصاً بشؤون الزراعة والمزارعين في السودان الذين يشكلون ثلثي أعداد السكان في البلاد.

الخرطوم: التغيير

ويهدف برنامج (مزارع الخير) الذي يأتي ضمن برامج الدولة في النهوض بالقطاع الزراعي في البلاد باعتباره رافعة الاقتصاد الوطني، إلى ربط الجمهور بالواقع الزراعي في البلاد، من خلال زيارات بصحبة الكاميرات والصحفيين ومذيعات الى المزارع والحقول والبساتين ومشاتل الزهور في العاصمة والولايات.

تجدر الإشارة إلى ان البرنامج من إعداد الصحفي سيف اليزل بابكر وإخراج مجدي مكي وكردش ويشرف عليه علاء الدين علي مدير البرامج بتلفزيون السودان بمشاركة عدد من الفنيين والمصورين.

ويحمل برنامج مزارع الخير مفاهيم تؤكد أن الزراعة مهنة مشبعة، كذلك يحمل البرنامج عقيدة كثير من المزارعين وهي أن الزراعة رسالة لمن يرى أن قيمة الأرض لا حد لها.

رسائل شكر للمزارعين

وبدأ العمل الميداني لبرنامج ( مزارع الخير) قبل ثلاث أشهر بعد بث التلفزيون لليوم المفتوح الذي خصص للزراعة ثالث ايام عيد الأضحى المبارك الماضي البرنامج

وسيوجه (مزارع الخير) رسائل شكر وثناء يستحقها المزراع السوداني على ثبات عقيدته في الزراعة، كما يأتي البرنامج في وقت تشهد فيه الساحة الإعلامية منافسة في إنتاج مواد إعلامية زراعية متنوعة.

وتستعد إدارة الارشاد والإعلام بوزارتي الزراعة الاتحادية والولاية في إطلاق قناة وإذاعة زراعيتين كما شرعت الإذاعة السودانية في بث برامج  بذات الخصوص في الفترة الصباحية في برنامج السودان اليوم بعنوان (برلمان المزارع).

ويأتي (مزارع الخير) مواكباً لحركة المزارعين في السير قدماً في هذا المضمار، الذي حقق لهم الاستقرار والعيش الكريم والرفاهية.

العودة للحقول

ووفقاً لخبراء زراعيين وأصحاب رؤوس أموال ومستثمرين فإن العودة إلى الحقول تعد إحدى مبادئ الثورة الزراعية، خاصة أن رفاهية أي أمم مرتبطة بتحسين اقتصادياتها. لذا  فإن العودة إلى الحقول تتصدر مبادئ الثورة السودانية المجيدة.

ويضيف الخبراء هذه العودة للزراعة وتحسين اقتصاديات الناس لا تتحقق إلا باستخدام الإعلام استخداما أمثل وتوجيهه نحو القطاعات المنتجة على رأسها الزراعة حيث لا بديل لها في السودان الذي يعتبر سلة غذاء العالم، لمن ينظرون إلى مقدراته الهائلة في هذا المضمار.

يذكر أن برنامج مزارع الخير سيناقش عدد من الملفات بقالب تلفزيوني يواكب الشاشة الجديدة التي ظهر بها تلفزيون السودان اخيرا ومن ضمن هذه الفقرات لماذا الزراعة وكيف نعمل على زيادة الرقعة الزراعية في البلاد وكيف ولماذا يحدد الإرصاد الزراعي  موعد الزراعة، وأهمية الإحصاء الزراعي والتأمين الزراعي.

 وسيتحدث خبراء شركات التأمين السودانية مثل التعاونية للتأمين والشرق الأوسط والاسلامية بالإضافة إلى فقرات عن التقنية الزراعية وماتوصلت إليه في زيادة حجم الإنتاجية وتقليل التكلفة، والتي ستكون بإشراف ورعاية شركات زراعية كبري مثل شركة محجوب اولاد وشركة المساهمة العامة الزراعية التي أعلن عنها رجال أعمال سودانيون الشهر الماضي براسمال 100 مليون دولار.

ويشارك من القطاع الخاص اللجنة الزراعية باتحاد اصحاب وشركات سي تي  سي التجارية الوسطى والانعام وأيضا من فقرات البرنامج الصحافة الزراعية وكيف وما دورها في زيادة الرقعة الزراعية في البلاد وتحسين الإنتاج وتأهيل المزراعين.

 احتفالات الحصاد

كما يتضمن البرامج فقرات عن الحصاد وطرق الاحتفال به في مختلف مناطق الزراعة في السودان التسويق الزراعي والشركات التي تعمل في هذا المجال دور الإنترنت في رفع وعي المزراعين والطفرة التي حدثت للمزاعين باستخدام التقنيات وتطبيقات الإنترنت الدور الذي تلعبه المعارض الزراعية والمؤتمرات، في إذكاء روح العمل بالزراعة. ويعرف البرنامج بالاستثمارات الزراعية الاجنبية و العربية والصينية والمصرية في السودان وسيطرح البرنامج مشاكل التمويل الزراعي وأثره في رفع انتاجية المزارع أو تعثره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى