أخباررياضة

انقلاب غينيا يلقي بظلاله على مجموعة السودان المؤهلة للمونديال

فيفا يقرر تأجيل لقاء المغرب في التصفيات

ألقى الانقلاب العسكري في غينيا بظلاله السالبة على مجموعة المنتخب السوداني المؤهلة لكأس العالم في قطر، وتضم بجانب المنتخبين المغرب.

التغيير وكالات

ومقرر أن تستضيف قطر بطولة كأس العالم المقبلة، في ظل عدم يقين بشأن إمكانية التحاق الجماهير جراء انتشار فيروس كورونا.

وفي أول ردة فعل، قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، الأحد، تأجيل لقاء منتخب المغرب مع مضيفه الغيني، الذي كان مقررا له الاثنين على ملعب لاسانا كونتي، في العاصمة كوناكري، ضمن الجولة الثانية لتصفيات كأس العالم 2022.

وذكر الاتحاد الدولي للعبة في بيان عبر موقعه الرسمي: “الوضع السياسي والأمني الحالي في غينيا متقلب للغاية، ويتم مراقبته عن كثب من قبل الفيفا والاتحاد الإفريقي لكرة القدم”.

وأضاف البيان: “لضمان سلامة وأمن جميع اللاعبين وحماية جميع حكام المباراة، قرر الفيفا والكاف تأجيل مباراة غينيا ضد المغرب، والتي كان من المقرر استضافتها في كوناكري، يوم الاثنين 6 سبتمبر.

وختم: “سيتم توفير معلومات إعادة الجدولة في وقت لاحق”.

يذكر ان الأحداث تسارعت في غينيا، الأحد، بعدما قام أفراد من الجيش الغيني باعتقال رئيس البلاد، ألفا عمر كوندي، وسط حالة من الفوضى وإطلاق الرصاص في شوارع العاصمة كوناكري، مع استمرار حظر التجوال.

وتجري اتصالات مكثفة بين الجامعة الملكية لكرة القدم والفيفا في هذا الإطار، في وقت دخلت وزارة الخارجية على الخط لبحث سبل تأمين عودة المنتخب الوطني في ظل إغلاق مطار كوناكري، إثر المحاولة الانقلابية التي تشهدها البلاد.

وأوقعت قرعة تصفيات كأس العالم المنتخب المغربي في مجموعة تضم نظيره السوداني، و غينيا بيساو وغينيا كوناكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى