أخبار

وزير الدفاع السوداني: اتخذنا قرارات حاسمة في المسائل الأمنية مع جوبا

أكد وزير الدفاع السوداني، أن اجتماعات الآلية السياسية الأمنية المشتركة مع دولة جنوب السودان، اتخذت قرارات حاسمة بشأن كل المسائل المتعلقة بالنواحي الأمنية.

جوبا: التغيير

أعلن وزير الدفاع السوداني الفريق الركن يس ابراهيم يس، أنه تم اتخاذ قرارات حاسمة في جميع المسائل المتعلقة بالنواحي الأمنية مع دولة جنوب السودان.

ووقّع يس ووزيرة الدفاع وشؤون قدامى المحاربين بجنوب السودان أنجلينا تينج بمدينة جوبا، مساء اليوم، على مقررات اجتماع الآلية السياسية الأمنية المشتركة بين البلدين.

واستعرضت الآلية، خلال اجتماعاتها التي استمرت لمدة يومين، برئاسة وزيري دفاع السودان وجنوب السودان، وإختتمتها مساء اليوم الخميس، مخرجات الإجتماع السابق الذي عقد بالخرطوم في أكتوبر الماضي.

واستمعت الآلية إلى تقريرٍ من بعثة الأمم المتحدة المؤقتة في منطقة أبيي، بجانب تقرير من آلية مراقبة الحدود في المنطقة الآمنة منزوعة السلاح.

وأوضح وزير الدفاع الفريق الركن يس إبراهيم يس في تصريح صحفي، أن الآلية توصلت لقرارات إيجابية، من شأنها تعزيز العلاقات بين البلدين.

وقال إن الآلية السياسية الأمنية المشتركة، وباعتبارها الجسم الأعلى المسؤول عن اتفاقيات التعاون المشترك بين جمهوريتي السودان وجنوب السودان، ناقشت في إجتماعاتها عدداً من المواضيع العالقة ذات الصلة بمجالات التعاون المشترك وتعزيز السلام والاستقرار بين البلدين.

وأشار إلى أن  كل المسائل المتعلقة بالنواحي الأمنية بين البلدين تم إتخاذ قرارات حاسمة فيها.

وقال إن إجتماعات جوبا، بحثت بند فتح المعابر بين البلدين، وأمنت على ما تم الاتفاق عليه بشأنها، خلال زيارة رئيس الوزراء د. عبد لله حمدوك الأخيرة لدولة جنوب السودان.

واعلن وزير الدفاع، توافق الآلية خلال الإجتماعات، على تفعيل الاتفاقيات السابقة في جميع المجالات، والتي تشمل مجالات التجارة والنقل والبنوك وفوائد ما بعد الخدمة، ورفع تقرير بشأنها للآلية السياسية الأمنية المشتركة للمتابعة.

ووصف الوزير اجتماعات الآلية في جوبا بالناجحة، وقال إن النقاش اتسم خلالها بالشفافية والوضوح.

ونوه إلى أن اجتماع الآلية المقبل سيلتئم خلال شهر يناير 2022م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى