أخبار

وزير الداخلية يبحث مع منظمات أممية «ملف» استضافة السودان للاجئين

أكد السودان التزامه، باستضافة اللاجئين وفق القوانين الدولية المنظمة له.

الخرطوم:التغيير

جدد وزير الداخلية ، عز الدين الشيخ ، خلال اجتماعه مع مسؤولين أمميين وسفراء دول مانحة ، التزام الحكومة السودانية، باستضافة اللاجئين ، وفق القوانين واللوائح الدولية المنظمة لها.

ويعد السودان ، من بين أكبر الدول المستضيفة للاجئين في المنطقة ، خاصة من جنوب السودان وإثيوبيا وإرتريا.

وبين الشيخ ، أن الظروف الاستثنائية والإنسانية التي تواجه اللاجئين ، تتطلب دعمهم والوقوف معهم.

وأشاد الوزير ، بحسب وكالة سونا للأنباء، باهتمام الدول المانحة والمنظمات بتوفير الدعم العاجل لللاجئين والمجتمعات المحلية.

وخاطب الوزير ، يوم الخميس بالعاصمة السودانية الخرطوم ، الاجتماع الخاص بتقديم الدعم للاجئين والمجتمعات المحلية المستضيفة.

وشاركت في الاجتماع ، نائب ممثل الأمين العام للامم المتحدة ، خدراينا ندايلى، ومندوب المفوض السامى لشئون اللاجئين ، واكسل بيشوب. بجانب سفراء الدول المانحة ومنظمات الأمم المتحدة الأخرى العاملة فى مجال اللاجئين.

ودعا الوزير ، إلى تفعيل الشراكة والتعاون والتحاور بين كل الجهات ذات الصلة لحلحلة كافة قضايا اللاجئين ، بجانب إيجاد التقييم المستمر لهذا التعاون، وصولا لتحقيق الأهداف السامية الداعمة لبرامج اللاجئين بالسودان.

من جانبها ، أشارت نائبة ممثل الأمين العام للأمم المتحدة ، بتعاون السودان وتوفير البيئة المناسبة للاجئين في ظروف إستثنائية مما يتطلب تكاتف المجتمع الدولي لتقديم الدعم لهم وللمجتمعات المستضيفة التي تأثرت بهذا اللجوء بتوفير برامج الصحة والتعليم.

ولفتت المسؤولة الأممية ، إلى أن دعم المانحين يأتي للدور الكبير للسودان واهتمامه بقضايا اللاجئين ، خاصة مع الزيادة المطردة للاجئين حول العالم ، مما أنتج قضايا تتعلق بالعنف والاغتصاب والاتجار وتهريب البشر.

وأكدت اهتمام الأمم المتحدة ، بتوفير الدعم للحكومة السودانية لبرامج اللاجئين بالمعسكرات.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى